تنافس شديد بين المرشحين التونسيين "سعيّد" و"القروي"

حجم الخط
تونس
تونس - وكالة سند للأنباء

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، اليوم الثلاثاء النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية.

وأظهرت النتائج حصول المرشح المستقل قيس سعيّد على 18.4 % من الأصوات، يليه المرشح عن حزب قلب تونس نبيل القروي 15.5 %، ليمرا معا إلى الدور الثاني.

وأظهرت النتائج حصول مرشح حزب حركة النهضة عبد الفتاح مورو على المرتبة الثالثة بـ 12.8%.

في حين حلّ وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي رابعا بـ10.7 % من الأصوات، ثم رئيس الحكومة يوسف الشاهد بنسبة 7.4 % من الأصوات.

وقال رئيس الهيئة العليا للانتخابات نبيل بفون في مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم الثلاثاء: "إن التأخير في الإعلان الرسمي، يعود إلى أن الأمر دقيق ويتطلب استكمال المطابقة الخاصة بمحاضر التصويت".

وشهدت هذه الانتخابات تراجعا كبيرا لمرشحين تقليديين على غرار الرئيس السابق المنصف المرزوقي ورئيس الحكومة السابق حمادي الجبالي وزعيم التيار الديمقراطي محمد عبو، والذين حصلوا على نسب متدنية.

في المقابل شهدت الانتخابات صعود مرشحين غير تقليديين، منهم أحمد الصافي سعيد ولطفي المرايحي وسيف الدين مخلوف.

والأحد المضي، جرت الانتخابات الرئاسية المبكرة وسط إقبال متوسط بنسبة 45% من الناخبين، وفق الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.