الساعة 00:00 م
الإثنين 27 مايو 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.63 جنيه إسترليني
5.16 دينار أردني
0.08 جنيه مصري
3.97 يورو
3.66 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

مأساة المياه عاصفة مستمرة على قطاع غزة منذ بدء العدوان

حرب "إسرائيل" العدوانية تقتل حلم حجاج قطاع غزة

أطباء أردنيون زاروا غزة.. شهادات على مرارة الحرب وآلامها

نقل جثامين موظفي المطبخ المركزي العالمي لمعبر رفح

حجم الخط
photo_5213368412582043410_y.jpg
غزة- وكالة سند للأنباء

قال الهلال الإحمر الفلسطيني، إن طواقمه أنهت – ظهر اليوم الأربعاء- نقل جثامين موظفي المطبخ المركزي العالمي (WCK) الستة من مستشفى أبو يوسف النجار إلى معبر رفح البري.

واستهدف قصف إسرائيلي مساء الاثنين الماضي، 3 سيارات تابعة لمنظمة المطبخ المركزي العالمي، ما أسفر عن مقتل 7 موظفين من فريق الإغاثة يحملون جنسيات أجنبية متعددة، بمن فيهم السائق الفلسطيني من رفح سيف أبو طه.

وأقرّ جيش الاحتلال الإسرائيلي بمسؤوليته عن حادثة مقتل عمال الإغاثة في غزة نتيجة غارة إسرائيلية، حيث قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن قوات الجيش الإسرائيلي "بشكل غير متعمد" أصابت أشخاصا أبرياء في غزة.

وكشفت صحيفة صن البريطانية أن البريطانيين الثلاثة الذين قتلوا في قصف إسرائيلي استهدف فريق المطبخ العالمي وسط قطاع غزة، كانوا ضباط مخابرات ويعملون ضمن شركة بريطانية أمنية مقرها في دورست.

ووفق ترجمة "وكالة سند للأنباء"؛ فإن أن أحد القتلى عمل سابقاً في البحرية الملكية وآخر في القوات الامنية الخاصة، والثالث محارب سابق في الجيش البريطاني، وكانوا جميعاً يعملون لدى شركة الأمن Solace Global، ومقرها في بول، دورست، وهم من بين 7 قتلوا في غارة جوية إسرائيلية على قافلة المطبخ المركزي العالمي.

وذكرت الصحيفة، أن القتلى البريطانيين هم: جون تشابمان (57 عاماً)، وكان معروفاً في القوات الخاصة في جهاز SBS البريطاني، وجيمس هندرسون (33 عاماً)، وخدم في مشاة البحرية الملكية البريطانية لمدة ست سنوات، وجيمس كيربي، جندي بريطاني سابق.

واستدعت الحكومة البريطانية –أمس الثلاثاء- السفير الإسرائيلي في لندن؛ للتعبير عن "تنديدها الحازم" بمقتل سبعة من عمال الإغاثة، بينهم ثلاثة بريطانيين، في قصف إسرائيلي استهدف مركباتهم في قطاع غزة أمس.

وقال وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية أندرو ميتشل في بيان: "طلبت إجراء تحقيق سريع وشفاف، وتقاسم النتائج مع المجتمع الدولي برمته، ومحاسبة المسؤولين عن الهجوم في شكل كامل على أفعالهم".