"الديمقراطية" تنظم مسيرة في خزاعة رفضاً لـ"صفقة القرن"

حجم الخط
4.jpg
خان يونس - وكالة سند للأنباء

نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بفرع خزاعة، اليوم الجمعة، مسيرة جماهيرية انطلقت من مدخل خزاعة وحتى وسط البلد جنوبي قطاع غزة، بمشاركة عدد من قيادات الجبهة وكوادرها وممثلي القوى الوطنية والإسلامية.

ورفع المشاركون لافتات تندد بـ "رؤية ترمب" وتدعو لإسقاطها، والتأكيد على الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، وأحرقوا صورا لترمب ونتنياهو.

وأكد القيادي في الجبهة الديمقراطية نادر أبو روك أن رؤية ترمب هي عدوان على شعبنا الفلسطيني وحقوقه الوطنية، واستكمال لوعد بلفور، للقضاء على المشروع الوطني الفلسطيني.

ولفت أبو روك إلى أن تطبيقها يجري بشكل تدريجي منذ إعلان ترمب القدس عاصمة لدولة إسرائيل.

وشدد على أن رؤية ترمب مصيرها الفشل بتضحيات شعبنا وقواه السياسية ومقاومته الباسلة.

 وطالب القيادة الرسمية بتوحيد الموقف الفلسطيني من خلال التطبيق الفوري لقرارات المجلسين الوطني والمركزي، وسحب الاعتراف بدولة الاحتلال ووقف التنسيق الأمني ومقاطعة الاقتصاد الإسرائيلي.

وأكد عضو قيادة حركة فتح أيمن ابو خاطر على أن شعبنا سيواجه الرؤية الأميركية- الإسرائيلية، ولن يسمح بتمريرها.

 ودعا أبو خاطر لإنجاز ما تم الاتفاق عليه وطنياً لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية لمجابهة رؤية ترمب الهادفة لإنهاء الوجود الفلسطيني والقضية الفلسطينية واسقاط حق العودة.

 وشدد على ضرورة التصدي لرؤية ترمب بكل عنفوان، وتصعيد نضالي.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk