الجاغوب: وفد "فتح" يُغادر تركيا إلى قطر ومن ثم للقاهرة

حجم الخط
1.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال رئيس المكتب الإعلامي مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة "فتح" منير الجاغوب، إن وفد الحركة المتواجد حالياً في تركيا يتوجه الليلة إلى العاصمة القطرية الدوحة ثم بعد ذلك إلى القاهرة.

بدوره، علّق عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، وزير الشؤون المدنية، حسين الشيخ، اليوم الخميس، على لقاء حركتي فتح وحماس في تركيا، واصفًا الحوار بأنه حوار "إيجابي ومثمر وبنّاء".

وقال الشيخ في تغريدة له: "الحوار بين فتح وحماس في تركيا يشكل خطوة مهمة على طريق المصالحة والشراكة، ووحدة الموقف الفلسطيني في ظل الاجماع على رفض كل مشاريع التصفية لقضيتنا الوطنية".

وكان رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، قد أعرب في وقت سابق من مساء أمس، عن ترحيبه بالأجواء الإيجابية التي تظلل الحوار الوطني الجاري في مدينة إسطنبول منذ يومين بين فتح وحماس للتوافق على إجراء الانتخابات العامة.

وصرح اشتية في بيان صدر عنه: "الحكومة تتابع باهتمام كبير أجواء الحوار الإيجابية الجارية في إسطنبول والتي تبعث على الأمل بالوصول إلى النتائج المرجوة بإتمام المصالحة وطي صفحة الانقسام".

وأردف: "الحكومة مستعدة لتوفير كل متطلبات إنجاح تلك الانتخابات باعتبارها بوابة لتجديد الحياة الديمقراطية، وتصليب جدار الوحدة الوطنية ليكون أكثر منعة في مواجهة المخاطر الجدية والوجودية التي تتهدد القضية الفلسطينية لأول مرة في تاريخها".

وأكد المتحدث باسم حركة "فتح" حسين حمايل، أمس الأربعاء، أن ما سيتوافق عليه الفصائل في محادثات تركيا سيكون موضع تبني من طرف الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وأوضح حمايل في تصريح صحفي لـ "وكالة سند للأنباء" أن "ملفي الانتخابات وإنهاء الانقسام، مواقف استراتيجية لا مجال للتراجع فيها، ويجري العمل على بلورة موقف موحد تجاهها بين القوى والفصائل الفلسطينية".

ووصف أجواء المباحثات بين حركة فتح وحماس بالإيجابية والمتقدمة، وأنه حين الأحداث الفاصلة والقضايا الحاسمة يجتمع الكل الفلسطيني وتتنحى كل الخلافات.