الأمم المتحدة: كورونا قد تدفع 32 مليون شخص لـ "فقر مدقع"

حجم الخط
نيويورك - وكالات

كشف تقرير جديد صادر عن الأمم المتحدة أن فيروس كورونا قد يدفع ما يصل إلى 32 مليون شخص في الدول الأقل نموًا في العالم إلى فقر مدقع.

وذكر التقرير الصادر عن لجنة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية "UNCTAD"، أن سبب ذلك يعود لانخفاض مستويات الدخل وانتشار البطالة والعجز المالي المتزايد الناجم عن الوباء.

وأكد: "يمكن أن تدفع تلك الظروف ما يصل إلى 32 مليون شخص إلى الفقر المدقع، وذلك في 47 دولة تم تصنيفها على أنها من البلدان الأقل نموًا".

ولفت التقرير الأممي النظر إلى أن الجهود المبذولة لإعادة بناء اقتصادات الدول الأكثر فقرًا في مرحلة ما بعد الجائحة ستتأثر بشكل كبير ما لم تتحسن قدراتها الإنتاجية.

وقال الأمين العام لـ "UNCTAD" موكيسا كيتوي: "لقد ذكرنا الوباء بالحاجة الملحة لتطوير القدرات الإنتاجية في أقل البلدان نموًا لتمكينها من تحقيق التحول الهيكلي وتقليل التعرض للصدمات الخارجية وبناء القدرة على الصمود".

وأوضح أن "تنمية القدرات الإنتاجية في معظم البلدان الأقل نموا كانت بطيئة للغاية بالنسبة لها للتغلب على التحديات والصدمات الإنمائية الرئيسية مثل كوفيد-19".