لبنانيون يقطعون الطرقات احتجاجا على ارتفاع سعر صرف الدولار

حجم الخط
c58c85f7e1d8c8db0a493d49380b9c69.jpg
بيروت-وكالات

قطع  لبنانيون الطرقات في عدد من المناطق في البلاد، احتجاجا على ارتفاع  سعر صرف الدولار الذي تخطى ،اليوم السبت، عتبة ال 17000 ليرة لبنانية.

وحمل المحتجون الأعلام اللبنانية وافترش بعضهم الطريق، ورددوا شعارات ضد الطبقة السياسية.

وأغلق عدد من أصحاب المحال التجارية أبوابها، بسبب الخسارة التي يتكبدونها نتيجة تأرجح سعر الصرف وعدم استقرار الوضع المالي والاقتصادي.

وقطع عدد من سائقي الحافلات الطرقات شمال مدينة صيدا احتجاجاً على إبقاء محطات الوقود مقفلة، والوقوف بالطوابير للحصول على البنزين .

ويشهد لبنان أزمة اقتصادية ومالية حادة أدت إلى ارتفاع سعر صرف الدولار.

وتراجعت القدرة الشرائية للمواطنين بسبب الأزمة المالية والاقتصادية، فيما انخفضت قدرة المصرف اللبناني على تلبية قرار الحكومة بدعم الأدوية والمواد الأساسية.

وانخفض مخزون المحروقات والأدوية وحليب الأطفال وبعض الأدوية، وتراجع مخزون المستلزمات الطبية في المستشفيات، وفُقدت بعض المواد الغذائية المدعومة.

وأطفأ أصحاب المولدات الخاصة بالكهرباء مولداتهم في عدد من المناطق بسبب نفاد مادة المازوت من خزانات المحطات.

وبلغت ساعات انقطاع التيار الكهربائي نحو 22 ساعة يومياً في معظم المناطق اللبنانية .