الاحتلال اعتقل 430 فلسطينيا في أيلول الماضي

حجم الخط
56-1.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

وثّق مركز "أسرى فلسطين" للدراسات، 430 حالة اعتقال نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال أيلول الماضي، في الأراضي الفلسطينية.

وقال المركز الحقوقي في تقرير تلقته "وكالة سند للأنباء" اليوم الأربعاء، إن الاحتلال اعتقل الشهر الماضي 11 سيدة فلسطينية، و71 طفلًا قاصرًا.

وأفاد أن 12 حالة اعتقال لمواطنين من قطاع غزة، بينهم 3 تجار عبر معبر "بيت حانون- إيرز"، و9 شبان وأطفال خلال اجتياز السياج الفاصل شرقي القطاع.

وأضاف: "خلال أيلول الماضي اعتقل الاحتلال على معبر الكرامة الشاب عبد الرحمن عدنان مرعي (28 عامًا) وهو يحمل الجنسية الأردنية، أثناء توجهه لحضور حفل زفاف أحد أقاربه في الضفة الغربية".

وارتفعت قائمة شهداء الحركة الأسيرة لتصل إلى 221 شهيدًا، بعد استشهاد الأسير الصحفي بسام أمين السايح (47 عامًا)، من مدينة نابلس في مستشفى "أساف هاروفيه".

وذكر "أسرى فلسطين" أن الأسير السايح استشهد بعد معاناة مع ثلاثة أنواع من السرطان، نتيجة الإهمال الطبي الذي تعرض له خلال فترة اعتقاله.

واعتقل السايح في أكتوبر2015، وتم نقله مباشرة إلى مستشفى الرملة نظرًا لكونه مريض، ووجهت له النيابة العسكرية تهمة المشاركة في التخطيط لعملية "إيتمار" شرقي نابلس.

ونوه المركز الحقوقي، إلى أن سلطات الاحتلال أصدرت 101 قرار اعتقال إداري، الشهر الماضي، منهم 57 قرارًا جديدًا للمرة الأولى و44 قرار تجديد الفترات الاعتقالية.

وخلال الشهر الماضي حقق الأسرى انتصارًا جديدًا بإرادتهم، حيث خاض 140 أسيرًا، بينهم 6 من قيادات الحركة الأسيرة، إضرابًا عن الطعام لمدة 15 يومًا.

ونفذ الأسرى الإضراب احتجاجًا على تلكؤ الاحتلال في تنفيذ استحقاق "الكرامة "2 بإزالة أجهزة التشويش وتركيب الهواتف العمومية وغيرها من المطالب.

وأشار "أسرى فلسطين" إلى أن 6 أسرى يُواصلون الإضراب المفتوح عن الطعام، تنديدًا باعتقالهم إداريًا، أقدمهم الأسير أحمد غنام المضرب منذ 81 يومًا.

كما تخوض الأسيرة الأردنية هبة أحمد اللبدي (24 عامًا)، إضرابًا عن الطعام منذ 9 أيام بعد إصدار أمر اعتقال إداري بحقها مدة 5 شهور.