الساعة 00:00 م
الثلاثاء 07 فبراير 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.19 جنيه إسترليني
4.9 دينار أردني
0.11 جنيه مصري
3.73 يورو
3.48 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

صحفي يشرح لـ"سند" حالة فلسطينيي سوريا المنكوبين بفعل الزلزال المدمر

هداية حسنين.. الغزية الأولى الفائزة ضمن "أفضل 10 متناظرين" على مستوى آسيا

الشيخ عكرمة صبري: التحريض الإسرائيلي لن يوقف دفاعنا عن الأقصى

بالفيديو "سعيد".. فتى فلسطيني موهوب بـ "التعليق الرياضي"

حجم الخط
سعيد 1.jpg
يوسف فقيه - وكالة سند للأنباء

بصوت المعلق الرياضى وبحضور وشخصية لافتة، يعبر بك "سعيد" إلى عالم المباريات الرياضية وما تحوتيه من أجواءٍ تشويقية وإثارة، تحبس فيها أنفاسك تارة، وأخرى تنفعل!

عند سماع صوته للهولة الأولى ستعتقد أحد المعلقين الرياضيين، لكن الحقيقة أنه يُقلد أصواتهم باللغتين العربية والإنجليزية بإتقان باهر.

سعيد أبو طه (13 عامًا) من مدينة يطا جنوب الخليل، شارك مؤخرًا في مسابقة "الإبداع والتمييز" على مستوى مدارس المدينة، وحاز على المركز الأول بالمسابقة بموهبته "التعليق الرياضي".

ورغم أن "أبو طه" يسير خطواته الأولى نحو موهبته، إلا أنه استطاع خلال مشاركته في المسابقة إقناع لجنة التحكيم بصوته، وأثار اندهاشهم.

يقول "أبو طه" لـ "وكالة سند للأنباء": "اختاروا لي إحدى المباريات للتعليق عليها بعد كتم  صوت المعلق الأصلى، ما أثار صوتي انبهار اللجنة بقدرتي على التعليق وتقليد أصوات المعلقين".

ثقافته الرياضية الواسعة بشأن كرة القدم المحلية والدولية، وحفظه لأسماء لاعبي كرة القدم، ومسيرتهم الرياضية، ساعد "أبو طه" في تطوير موهبة التعليق الصوتي الرياضي.

وتُكلف إدارة المدرسة التي يتعلم بها "ضيف سند"، بشكلٍ دوري مهمة التعليق على مباريات كرة القدم خلال المسابقات التي تتم بين المدارس في المدينة.

يُردف: "هذا يُطور موهبتي أكتر ويسير بي خطوات إلى الأمام، في طريق الحلم الكبير بأن أُصبح معلقًا رياضيًا معروفًا بالاتحاد الفلسطيني لكرة القدم".

وتمّكن "أبو طه" من تطوير موهبته أيضًا بالتعليق باللغة الانجليزية إلى جانب اللغة العربية، في مباريات كرة القدم، رغم صغر سنّه، وقلّد أصوات مشاهير أجانب من المعلقين الرياضيين.

"الهَوس الرياضي" الذي يستحوذ على تفكيره لم يؤثر على مستواه التعليمي، فهو يسعى للحفاظ على التفوق دائمًا فذلك كُله يصقل شخصيته ويصبّ في مصلحة موهبته، كما يقول.

وكان للعائلة الدور الكبير في تطوير موهبته الرياضية وتوفير البيئة المناسبة التي تُشجع "سعيد" للسير قدمًا نحو حُلمه الذي اكتشفه منذ طفولته.

ومن الأصوات الرياضية التي يسعى الفتى "أبو طه" لتقليدها، المعلق الرياضي الجزائري، عصام الشوالي.

بصوتٍ واثق يُكمل حديثه: "تقليد الشوالي ليس سهلًا، ويحتاج جهدًا كبيرًا لكنّي سأنجح بهذه المهمة".

وعبّر الفتى الموهوب في ختِام حديثه معنا، عن آمله بأن تلقى هذه الموهوبة احتضان رسمي من وزارة التربية والتعليم، لتطوير قدراته في "التعليق الصوتي" وصولًا لتحقيق ما حلمه بأن يُمثل فلسطين في التعليق على بطولات رياضية دولية.