خاص "حمايل": اجتماع الفصائل سيحدد طبيعة المواجهة ضد "صفقة القرن"

حجم الخط
الناطق باسم حركة فتح في الضفة الغربية  حسين حمايل
نابلس - وكالة سند للأنباء

قال الناطق باسم حركة فتح في الضفة الغربية، حسين حمايل، إن اجتماع الفصائل الفلسطينية الأسبوع المقبل في قطاع غزة، بمشاركة حركتي فتح وحماس، سيحدد طبيعة المواجهة مع الاحتلال، وسبل تطويرها لمواجهة "صفقة القرن".

وعا حمايل، في تصريح لـ"وكالة سند للأنباء"، لموقف موحد من كل الفصائل، ونبذ الخلافات الداخلية ،

ولفت إلى أن القيادة الفلسطينية ستعقد سلسلة لقاءات واجتماعات على مستوى وزراء خارجية الدول العربية، ودول عدم الانحياز ومجلس الأمن.

وأكد أن مواجهة الشعب الفلسطيني وقيادته لصفقة القرن الأمريكية، الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية مستمرة على الصعد كافة.

وتابع "هناك مسيرات غضب، ومواجهات مستمرة في مختلف مدن وبلدات الضفة الغربية بما فيها القدس، رفضا لصفقة القرن، وتمسكا بالحقوق الفلسطينية".

وأشار إلى أن الأغوار الفلسطينية أيضا "تنتفض ضد الاحتلال، من خلال المسيرات، والصمود على الأرض، وحراثة وزارعة الأراضي".

وشدد الناطق باسم حركة فتح، على ضرورة استمرار حالة الغضب، ومشاركة  كافة شرائح المجتمع الفلسطيني.

 

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk