"أبو هولي" يثمن صرف رواتب موظفي المياومة بـ "أونروا"

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

ثمن رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي بقرار مفوض عام وكالة الغوث الدولية "أونروا" بإعادة صرف رواتب موظفي المياومة كاملة عن شهري آذار ونيسان.

وسيتم صرف الرواتب لمن قاموا بعملهم من مواقع العمل في منشئات الأونروا أو عن بعد، علاوة على صرف 50% من الراتب للذين لم يستطيعوا أداء وظائفهم بسبب حالة الطوارئ التي أعلنتها الدول المضيفة لمواجهة فيروس كورونا.

وأوضح أبو هولي، أن هذا القرار بمثابة خطوة إيجابية ستعزز من عمل الأونروا في تدعيم متطلبات الحماية والدعم ومكافحة الفقر التي تقوم بها في وقت الطوارئ، والتي تعد إحدى إستراتيجياتها الأساسية.

ونقلت دائرة شؤون اللاجئين في لقاء عبر "سكايب" مع المفوض العام الجديد فيليب لازاريني، مطالب الدول العربية المضيفة بما فيها دولة فلسطين بإعادة صرف رواتب موظفي المياومة، ووعد الأخير بمتابعة قضيتهم والعمل على إعادة تقييم قرار وقف صرف رواتبهم.

وبين أبو هولي أن الاتصالات مع وكالة الغوث مستمرة في ظل استمرار حالة الطوارئ والإجراءات المتابعة لمواجهة فيروس كورونا.

ونوه إلى أن الاتصالات تجري لشمول المساعدات الإنسانية كل شرائح مجتمع اللاجئين في مناطق عملياتها بعد فقدان مصدر رزقهم، وصرفها للاجئين في لبنان بشكل شهري، نظراً لخصوصية أوضاعهم التي تعد الأكثر فقراً، وتأمين الموازنات المالية اللازمة.

وطالب الدول المانحة الإسراع في تحويل الأموال التي تعهدت بها في دعم ميزانية الأونروا لتمكينها من الاستمرار في عمل برامجها، وتقديم خدماتها الطارئة والاعتيادية للاجئين الفلسطينيين في كافة مناطق عملياتها.   

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk