الاحتلال يحبط هجوما سيبرانيا

حجم الخط
5f33f91d4c59b73d91673c8b.jpg
القدس - وكالات

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، "إحباط" هجوم سيبراني كان يستهدف منشآت صناعية دفاعية متقدمة.

وحملت وزارة جيش الاحتلال في بيان لها مجموعة الهاكرز Lazarus المسؤولية عن الهجوم المزعوم.

وأشارت إلى أن "هؤلاء القراصنة يحظون بدعم دولة أجنبية"، دون أن تذكر اسمها.

ونوهت إلى أن أفراد هذه المجموعة استخدموا أساليب قرصنة مختلفة، بما في ذلك "هندسة اجتماعية" وانتحال شخصيات أخرى.

واتهمت إياهم بإنشاء حسابات مزيفة في موقع LinkedIn للتواصل الاجتماعي الذي يستخدم في البحث عن وظائف في مجال التكنولوجيات المتطورة.

وذكر البيان أن الهاكرز المزعومين انتحلوا شخصيات مدراء تنفيذيين ومدراء عامين ومسؤولين كبار في أقسام الموارد البشرية وممثلين عن شركات أجنبية.

واستهدف الهاكرز التواصل مع موظفين في أكبر منشآت صناعية دفاعية في إسرائيل، بهدف خوض مشاورات وإغرائهم بوظائف مختلفة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk