الساعة 00:00 م
السبت 03 ديسمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.19 جنيه إسترليني
4.8 دينار أردني
0.14 جنيه مصري
3.59 يورو
3.41 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

القدس في نوفمبر 2022.. استشهاد 3 مقدسيين واعتقال 152 آخرين

بالأسماء.. 20 شهيدًا برصاص الاحتلال في نوفمبر 2022

"نصر الله": قررنا الرد على إسرائيل.. ماذا علّق على "اتفاق التطبيع"؟

حجم الخط
حسن نصر الله.png
بيروت - وكالة سند للأنباء

هدد الأمين العام  لحزب الله، حسن نصر الله، بردٍ عسكري قريب على إسرائيل، عقب اغتيال أحد عناصره في غارة على دمشق قبل نحو 3 أسابيع.

وقال "نصر الله" في خطاب بذكرى "حرب تموز": "اتخذنا قرارا بالرد على الاحتلال الإسرائيلي لتثبيت قواعد الاشتباك، بعد اغتيال علي كامل محسن".

وذكر أن الاحتلال "يقف على رجل ونصف"، في إشارة إلى خشيته من رد الحزب، مردفًا: "الاحتلال خشي مباشرة من ردة فعلنا، ولجأ إلى تأمين الشريط الحدودي بالكامل".

وبشأن إعلان التطبيع الكامل بين الإمارات وإسرائيل، قال "نصر الله"، إنه لم يفاجأ به، وتوقيته يُدلل "أن الإمارات وغيرها من الأنظمة تعمل في خدمة المشروع الأمريكي والإسرائيلي" على حد تعبيره.

وأكمل: "توقيت هذا التطبيع يصب لصالح حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية، ويحاول أن ينقذ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من أزمته الداخلية".

انفجار بيروت

وحول انفجار بيروت، أكد "نصرالله" أن حزبه لا يملك أي معطيات عن الانفجار، ويفضل أن يكون التحقيق لبنانيا خالصا.

ولفت إلى أن التحقيق الدولي وبمشاركة الولايات المتحدة، "سيبرئ الاحتلال في حال كان له يد في الكارثة".

ووفق "نصر الله" فإن لهذا الانفجار عدة فرضيات، أبرزها هي الحادث العرضي، إضافة إلى الحادث المفتعل، وهو الذي من الممكن أن يقف خلفه الاحتلال".

وتابع: "إذا كانت إسرائيل هي التي ارتكبت جريمة انفجار المرفأ فستدفع ثمنا بحجم هذه الجريمة".

وشدد "نصر الله" في ذكرى حرب تموز على تمسك حزبه بسلاحه، مستطردًا: "إن نزع هذا السلاح يعني رفع سمة الإرهاب عن الحزب دوليا".

وأردف: "إن مشكلة خصوم الحزب هي المقاومة ومصالح إسرائيل، المقاومة تجعل من لبنان قويا، وهم يريدون أن ينزعوا هذه القوة".