آلاف المصلين يؤدون "العشاء" و"التراويح"بالأقصى

حجم الخط
جانب من أداء الصلاة
القدس-سند

أدى أكثر من مائة ألف مُصل من القدس المحتلة وخارجها، الليلة، صلاتي العشاء و"التراويح" في رحاب المسجد الأقصى المبارك؛ عشية الجمعة الثالثة من شهر رمضان الفضيل.

وكانت جموع المصلين بدأت بالتدفق على "الأقصى" طيلة ساعات النهار واشتدت حدتها عند المساء ووصلت ذروتها بعد صلاة المغرب.

من جهته، أعلن مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني، عن فتح أبواب الاعتكاف في المسجد الأقصى ابتداء من الليلة حتى أول أيام عيد الفطر السعيد.

ومن المتوقع مشاركة مئات المصلين في الاعتكاف هذه الليلة بالمسجد الأقصى، علما أن الاحتلال طرد المعتكفين في الأيام الأخيرة من المسجد ومنع الاعتكاف فيه.

وتشهد القدس، خاصة بلدتها القديمة ومحيطها ومحيط بوابات المسجد الاقصى الرئيسية حركة نشطة، وعمليات تسوق واسعة بفعل الأعداد الضخمة الوافدة إلى المسجد المبارك.