الساعة 00:00 م
الخميس 01 ديسمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.16 جنيه إسترليني
4.86 دينار أردني
0.14 جنيه مصري
3.59 يورو
3.45 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

بالأسماء.. 20 شهيدًا برصاص الاحتلال في نوفمبر 2022

"مشعل" لـ "المطبعين": إسرائيل تستخدمكم لبناء مصالحها ومنع نهضتكم

حجم الخط
خالد مشعل.jpg
الدوحة - وكالة سند للأنباء

قال الرئيس السابق للمكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، اليوم الخميس، إن الدول التي تُسوق للتطبيع مع إسرائيل، تتصادم بهذه السياسة مع كل القيم والمبادئ والمصالح الاستراتيجية للأمة.

وتابع "مشعل"، إن إسرائيل تُريد الاندماج في المنطقة عن طريق سياسة التطبيع مع بعض الدول، مؤكدًا أنها تسعى لأن تكون "اللاعب الأساسي لفرض هيمنتها في المنطقة".

جاء ذلك خلال مشاركته في ندوة نظمها مركز حريات للدراسات السياسية بعنوان، "العالم الإسلامي وآفاق المستقبل"، تم بثها عبر الإنترنت على تطبيق "زوم" وتابعتها "وكالة سند للأنباء".

وخاطب الدول التي وقعت اتفاق سلام مع إسرائيل: "إن كنتم تعتقدون أن إسرائيل تبني معكم علاقات استراتيجية من خلال التطبيع، فأنتم واهمون، بل هي تستخدمكم لبناء مصالحها والحيلولة دون نضهتكم".

وأشار إلى أن الدول التي تُطبع مع إسرائيل، موقعها "التبعية والاستخدام وليس التحالف مع إسرائيل.

ووصف "مشعل" اتفاقيات السلام التي تُقام مع إسرائيل بـ "الطعنة في ظهر الفلسطينيين"، مستطردًا: "الشعب الفلسطيني يتألم أمام التطبيع، لكنه لا يضعف وسينتصر".

"مخطط استعماري في المنطقة"

وتطرق "مشعل" في معرض حديثه، إلى الأزمات التي تمر بها الدول العربية، قائلًا: "إن هناك سلوكيات خاطئة تُؤجج الصراعات بين الدول والأطراف في المنطقة، ضمن مخطط غربي إسرائيلي استعماري".

ونوّه إلى أن الأمة العربية والإسلامية تُمر بـ "أسوء مراحلها" بعد غياب من أسماهم "كبارها" الذين عملوا لسنوات طويلة لنهضتها.

وبيّن "مشعل" أن الأزمات التي تمر بها المنطقة العربية، من غياب للديمقراطية، واستمرار نزيف الدماء، وانعدام الحلول لأي أزمة كلها "صناعة استعمارية غربية، في محاولة لبقاء الديكتاتورية، وغياب التنمية في منطقتنا".

وأكمل: "إسرائيل ليست حلًا، ولن تكون عونًا لأحد في أزماته الداخلية ولا القطرية، لذا لابد من تجسين تقدير الموقف".

وقال: "عدم تقدير المواقف، والعيش في الأوهام والحسابات الخاطئة، يقودنا إلى نتائج كارثية، لذا علينا أن ننتبه جيدًا في إقامة علاقات العداوة أو الصداقة مع الأطراف والدول حولنا".

وأكد "مشعل" أن "إسرائيل تقف وراء استمرار الخلافات في المنطقة، وتُشكل عائقًا أمام نجاحنا في القضايا القطرية، وأمام النهضة في المنطقة".

وشدد على ضرورة أن يكون هناك قدرًا كبيرًا من التعاون والتنسيق بين الأمة لتجاوز الخلافات العرقية والطائفية.

ووفق ما جاء في حديث "مشعل" فإن "الفكر الوسطي المعتدل قادر على جمع الأمة العربية والإسلامية، ولا نهضة بدون قوة وتطور تقني وتكنولوجي".