الاحتلال يؤجل محاكمة أسيرين جريحين

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

أجلت محكمة الاحتلال الاسرائيلي العسكرية محاكمة الأسيرين الجريحين جهاد فهد ومحمود فاروق من سكان بلدة كفر مالك شرق رام الله، حتى الأحد القادم.

وذكر مكتب "إعلام الأسرى" أن قوات الاحتلال أطلقت النار، في وقت متأخر من ليل الأربعاء الموافق 24/9/2020، على الشابين فاروق وفهد قرب معسكر مقام على المدخل الجنوبي الرئيس لبلدة كفر مالك، ما أدى إلى إصابتهما.

وأشار إلى أنه جرى اعتقالهم ونقلهم إلى أحد مستشفيات الداخل.

ولفت إلى أن اصابة الشابين وصفت بالمتوسطة، حيث أصيب أحدهم في قدمه، بينما أصيب الآخر في الفخذ والكتف، وتم نقلهم إلى مستشفى "شعاريه تسيدك" وأجريت لهم عمليات جراحية مختلفة .

وأضاف "إعلام الأسرى" أن إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسيرين الجريحين فهد وفاروق بعد تحسن وضعهما الصحي قليلاً من مستشفيات الداخل إلى سجن الرملة.

ومددت محكمة الاحتلال حينها اعتقالهم لمدة 5 أيام، ثم مدد لهم 3 مرات متتالية آخرها كان الأحد القادم الموافق 25/10 .