google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk

بالفيديو صائب عريقات.. مسيرة سياسي مخضرم

حجم الخط
صائب عريقات.. مسيرة سياسي مخضرم
رام الله - وكالة سند للأنباء

صائب عريقات، هو أحد أبرز القيادات بالسلطة الفلسطينية، وقاد المفاوضات السياسية مع إسرائيل لأكثر من عقدين خلال رئاسته دائرة شؤون المفاوضات بمنظمة التحرير، قبل أن يُفارق الحياة إثر إصابته بفيروس كورونا اليوم الثلاثاء.

وفي هذه السطور نقدم لكم أبرز محطات حياته.

ولد صائب محمد صالح عريقات يوم 28 أبريل/نيسان 1955 في أريحا بالضفة الغربية، وهو السادس بين سبعة أطفال من أسرة تنحدر من بلدة أبو ديس، إحدى البلدات القريبة من القدس.

ودرس "عريقات" العلوم السياسية في جامعة سان فرانسيسكو الحكومية وحصل على درجة الماجستير فيها عام 1979، ثم التحق بعد فترة بجامعة برادفورد البريطانية وحصل على درجة الدكتوراه في دراسات السلام عام 1983.

وعمل محاضرا في جامعة النجاح الفلسطينية، كما عمل صحفيا في جريدة القدس الفلسطينية لـ 12 عامًا.

وشغل منصب أول وزير للحكم المحلي في أول حكومة تشكلها السلطة الوطنية الفلسطينية بقيادة الرئيس الراحل ياسر عرفات.

وارتبط اسم "عريقات" بالمفاوضات مع إسرائيل، حيث تولى مسؤوليات قيادية بهذا الشأن في أكثر من مناسبة، فكان نائبا لرئيس الوفد الفلسطيني إلى مؤتمر مدريد عام 1991.

وعُيِّن سنة 1994 رئيسا للوفد الفلسطيني المفاوض، حتى أصبح كبير المفاوضين الفلسطينيين عام 1995، وكان أحد المقربين من ياسر عرفات إبان اجتماعات كامب ديفد عام 2000 ومفاوضات طابا عام 2001.

وانتخب عضوا في المجلس التشريعي الفلسطيني عام 1996 ممثلا عن أريحا، واحتفظ بمقعده في المجلس التشريعي في الانتخابات البرلمانية عام 2006.

كما انتخب عضوا في اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح عام 2006، ثم اختير بالتوافق في نهاية 2009 عضوا للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ثم أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة عام 2015.

واتخذ "عريقات" في الآونة الأخيرة، موقفًا معارضًا ضد اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل وبعض الدول العربية، في ظل عدم وجود اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

مؤلفاته

وأصدر "عريقات" مجموعة من الكتب في المجال السياسي، أبرزها، "الحياة مفاوضات" الصادر عام 2008، و"عناصر التفاوض بين علي وروجر فيشر" الصادر في عام 2014، و"دبلوماسية الحصار" الصادر عام 2018.

ومؤخرًا أصدر كتابًا بعنوان "رؤية عريقات"، كشف فيه عن رؤيته لسُبل إفشال الخطة الأمريكية المعروفة بـ"صفقة القرن".

مرضه

وأُصيب "عريقات" بتليّف في الرئة، تدهورت على إثره صحته بشكل حاد في عام 2017، فخضع لزراعة رئة في مستشفى أمريكي.

وفي مطلع شهر أكتوبر/ تشرين أول الماضي أعلن "عريقات" أنه يُعاني من "أعراض صعبة" جراء إصابته بفيروس كورونا.

وفي الـ 18 من شهر أكتوبر، نُقل صائب "عريقات" من بيته في أريحا إلى مستشفى هداسا عين كارم الإسرائيلي بعد أن تدهور وضعه الصحي إثر الإصابة بالفيروس ليُعلن عن وفاته اليوم بعد نحو شهر من إصابته.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk