وصف الحادث بـ "المرّوع"

"ملادينوف" يدعو للتحقيق الفوري في جريمة إعدام الطفل "أبو عليا"

حجم الخط
ملادينوف.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

دعا المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، سلطات الاحتلال الإسرائيلي للتحقيق بشكلٍ سريع ومستقل في جريمة قتل الطفل علي أبو عليا في الضفة الغربية.

وفي تغريدة لـ "ملادينوف" على توتير قال: "يجب على إسرائيل أن تحقق بسرعة وبشكل مستقل في هذا الحادث"، واصفًا إياه بـ "المروع وغير المقبول".

وأردف "يجب أن يتمتع الأطفال بحماية خاصة بموجب القانون الدولي، كما يجب حمايتهم من العنف".

واستشهد الطفل "أبو عليا" (13 عامًا)، متأثرًا بإصابته برصاص إسرائيلي طاله خلال مشاركته بمسيرة سلمية في قرية المغير شرق رام الله.

وأدانت الرئاسة، والمجلس الوطني، والحكومة، وفصائل ووزرات فلسطينية، في بيانات منفصلة جريمة إعدام جيش الاحتلال الإسرائيلي للطفل "أبو عليا"، معتبرين ذلك "جريمة ضد الإنسانية".

ومنذ مطلع العام الجاري وحتى نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وثقت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، استشهاد 7 أطفال تراوح أعمارهم بين(13 و17 عاما)، برصاص جيش الاحتلال.