الرئيس يثمن موقف أندونيسيا الرافض للتطبيع مع إسرائيل

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

ثمن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الأربعاء، مواقف الرئيس الأندونيسي الرافضة للتطبيع المسبق مع إسرائيل، والداعمة للحقوق الفلسطينية.

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي، بين الرئيس محمود عباس، ورئيس أندونيسيا جوكو ويدودو.

وثمن الرئيس مواقف أندونيسيا الداعمة للقضية الفلسطينية في المحافل الدولية، من خلال عضويتها في مجلس الامن الدولي.

وأطلع الرئيس، نظيره الأندونيسي، على آخر تطورات القضية الفلسطينية وجهود القيادة لحماية حقوق شعبنا الفلسطيني.

بدوره، أكد الرئيس الأندونيسي، التزام بلاده الثابت والمبدئي تجاه القضية الفلسطينية.

 وقال "رغم التغيرات المتسارعة في الشرق الأوسط، إلا أن أندونيسيا لن تقوم بأي خطوات للتطبيع مع إسرائيل، إلى حين تحقيق السلام الدائم والشامل بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

وأضاف "أندونيسيا بصفتها كبرى الدول الإسلامية، ستواصل جهودها في دعم تحقيق السلام ولعب دور اكبر في هذا المجال".

وأشار الرئيس الأندونيسي إلى أنه سيوفد وزيرة الخارجية ريتنو مار سودي للقاء نظيرها الفلسطيني رياض المالكي، في إطار جهود أندونيسيا لدعم السلام.

وشكر الرئيس عباس، نظيره الأندونيسي على هذه المواقف المشرفة تجاه القضية الفلسطينية وحقوق شعبنا العادلة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk