google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk

"Best Learn".. منصة تعليمية تفاعلية لطلبة "التوجيهي" تتجاوز "كورونا"

حجم الخط
التعليم الإلكتروني.jpg
غزة - وكالة سند للأنباء

قطاع التعليم في فلسطين، واحد من أبرز القطاعات التي تأثرت سلبًا من جائحة كورونا التي لا تزال تضرب العالم بقوّة، ما دفع الحكومة لإغلاق المدارس والجامعات على نطاقٍ واسع، وخلق تحديًا كبيرًا أمامها.

في هذا الإطار ظهرت العديد من منصّات التعليم التي تُساهم في استكمال عملية "التعلّم عن بُعد" للتخفيف من حدة الأزمة، وهنا أعلنت أكاديمية  Best Learn، عن انطلاق أول منصة للتعليم الإلكتروني، بحيث تُقدم محتوى تعليمي تفاعلي لطلبة الثانوية العامة على مستوى فلسطين.

وتعمل هذه المنصّة (مقرها القدس) على تقديم محاضرات في دروس منهاج الثانوية العامة من خلال فيديوهات مصورة بجودة عالية وشرح مفصّل وبسيط، فضلًا عن خاصية النقاش بين الأستاذ والطالب.

يقول المدير التنفيذي لـ "بست ليرن" عبد الكريم الدريملي: "الأكاديمية تأسست بطريقة متكاملة، وتحتوي على مصممين ومبرمجين، وكُتّاب محتوى وأساتذة مختصين، وغيرهم، من أجل نشر ثقافة التعليم الإلكتروني في فلسطين بصورة مرنة وسهلة".

وعن دافع التفكير بتأسيس "المنصة" يُوضح أن القائمين فكروا بأساليب لمنع حدوث خسائر في التعليم، وكيفية تجاوز الظروف التي فرضتها الجائحة، فكانت فكرة "يسيت ليرن" الهادفة لإثراء نظام التعلّم عن بُعد.

ويُضيف "الدريملي" لـ "وكالة سند للأنباء" أن المشروع يُغطى قطاع غزة والضفة الغربية والقدس، ويعمل الفريق على تحسين تعلم الطلبة وتواصلهم مع القائمين على العملية التعليمية، بالإضافة إلى استثمار استخدام أدوات التعليم الإلكتروني وحوسبة المناهج الدراسية لتحقيق نتائج أفضل.

وتُقدم المنصّة الدروس لطُلاب الثانوية العامّة (الأدبي والعلمي) من خلال أكاديميين مختصين عبر فيديوهات مصورة تتيح للطالب مشاهدتها من بيته في أي وقت.

كذلك يطرح المدرس المادة التعليمية من خلال مواد إثرائية ونماذج للاختبارات التعليمية السابقة والمتوقعة والعمل على حلها سوياً بين الطالب والمدرس، وفق "الدريملي".

وجاء في حديثه، أن المنصّة تُتيح المناقشة الإلكترونية ما بين الطالب والمدرس حيث يستطيع الطالب إرسال أي استفسار متعلق بالمادة الدراسية، وبدوره يُجيب الأستاذ فوريًا على الأسلئة.

ويُشير إلى أن وجود الدروس مصورّة في يد الطالب، يُعد إجراءً احترازيًا يقلل من نسبة إصابتهم بالفيروس، ويساعد أيضا في استمرارية العملية التعليمية.

وعن رسوم الاشتراك، يُبيّن المدير التنفيذي لـ "الأكاديمية" أن "بيست ليرن" تُوفر شهرًا مجانيًا للطالب، بحيث يعمل على خوض تجربة وفهم آلية الموقع والتأقلم في بيئة استخدامه فيما بعد، منوهةً أن الرسوم للمادة الدراسة خلال الفصل الدراسي 100 شيقلًا.

وتسعى "المنصّة" لبناء شخصيّة الطالب بشكلٍ متكامل، يرتقى به نحو التميّز والإبداع، بعد الإنتهاء من مرحلة الثانوية العامة، كيف؟

يُجيب "الدريملي": "عبر دورات تدريبية تتناسب مع سوق العمل لطلاب الجامعات والموهوبين مثل البرمجة والتسويق والتصميم والتسويق الالكتروني، ليكونوا قادرين على التكيف مع سوق العمل المحلي والدولي".

ويطمح القائمون على المنصّة، تحقيق أهدافهم باستمرار المسيرة التعليمية في كافة الظروف، وتوسيع دائرة انتشارها إقليميًا ودوليًا، وأن تكون فلسطين دائما في الصدارة في الأفكار والمشاريع الريادية.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk