"الأيدي الناعمة" تخوض مجال أنظمة الطاقة الشمسية في قطاع غزة

حجم الخط
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.01 PM (3).jpeg
غزة-وكالة سند للأنباء

لم يعد عمل الأيدي الناعمة مقتصرا على المهن الخفيفة السهلة، فقد استطاعت النساء في قطاع غزة، الخوض في شتى مجالات العمل، برغم صعوبتها، إذ تمكنت مجموعة من الفتيات من اقتحام أكثر المجالات صعوبة، وتخصصن في تركيب وتجهيز أنظمة الطاقة الشمسية المستخدمة في توليد الكهرباء.

ولم تمنع صعوبة هذا المجال وتعقيداته الفنية، إضافة للحاجة لجهد بدني وعضلي في بعض مراحل العمل، الفتيات من اقتحامه، إذ أنهين دراسة في ذات المجال من إحدى الكليات بالقطاع، ثم خضن تدريباً مدفوعاً، ما جعلهن مؤهلات، ليقتحمن بعد ذلك سوق العمل، وينافسن الذكور، ويبدعن في هذا التخصص.

وتقول الفتاة رماح البحيصي (20 عاماً)، إحدى عضوات الفريق، إن العمل في هذا المجال لم يكن سهلاً، بدءا بالدراسة، ثم بتلقي التدريبات العملية، وتعلم فنون تركيب الألواح، ثم تجميعها، وتركيب الأنظمة المتعلقة بها، ثم تشغيلها للاستفادة منها.

وأكدت البحيصي أنها وزميلاتها واجهن انتقادات كبيرة من قبل المجتمع المحيط، كون مهنتهن صعبة، والبعض يعتقد أنها مخصصة للذكور فقط.

لكن البحيصي وزميلاتها لم يستمعن لما يقال، وقررن تحدي كل الصعوبات، حتى استطعن تحقيق النجاح، واستطعن تركيب أنظمة طاقة متعددة الاستخدامات والقدرات، سواء لمشروعات تحلية مياه، أو لمنازل، أو حتى منشآت تجارية.

وأكدت أنها وفريقها البالغ 27 فتاة، واللواتي تخرجن حديثاً من إحدى الكليات، الوحيدات ممن يخضن هذا المجال على مستوى القطاع.

وتأمل العشرينية بأن تسهم خطوتها في تحفيز الفتيات على خوض تجارب مماثلة، وأن لا يتأثرن من محاولات البعض إحباطهن، أو ثنيهن عن تنفيذ ما يفكرن به ويخططن له.

وشددت البحيصي وهي من سكان مدينة دير البلح، على أن الفتيات قادرات على خوض الكثير من المجالات التي كان الاعتقاد السائد بأنها حكرٌ على الذكور.

كما أكدت أنها وفريقها خير دليل على ذلك، بالإضافة إلى أن هناك فتيات استطعن اقتحام مجال الزراعة، ومجالات أكثر صعوبة، مثل صيانة الهواتف النقالة، ونجحن في ذلك.

وبينت أنهن فكرن بشكل إبداعي، وخططن وبحثن عن أكثر المجالات التي قد تفتح سوق العمل أمامهن، في ظل تفشي البطالة، وصعوبة توفر العمل، وقد نجحن في جزء مما خططن له، وثمة طموحات كثيرة، لازلن يجتهدن من أجل تحقيقها.

ويلجأ المواطنون وأصحاب المصالح التجارية لتركيب أنظمة طاقة شمسية، لتوليد الطاقة الكهربائية من الشمس، نظراً لأن القطاع يشهد أزمة كهرباء خانقة.

وتطمح البحيصي وفريقها لإنشاء وافتتاح شركة متخصصة في هذا المجال، فريق العمل بها يكون من الفتيات فقط، إذ بدأن أولى الخطوات، وستواصلن الجهد حتى تحقيق ما يصبون إليه.

WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.04 PM.jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.04 PM (2).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.04 PM (1).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.02 PM.jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.02 PM (1).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.01 PM (3).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.01 PM.jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.01 PM (2).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.01 PM (1).jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.00 PM.jpeg
WhatsApp Image 2021-02-06 at 5.18.00 PM (1).jpeg