"الأحرار" تحذر من تفاقم الوضع الصحي للأسرى المضربين

حجم الخط
الإضراب عن الطعام.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

حذرت حركة الأحرار من تفاقم الوضع الصحي الكارثي للأسرى المضربين عن الطعام، محملة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياتهم.

ودعت "الأحرار" في بيان وصل "وكالة سند للأنباء"، ظهر اليوم الاثنين، لتصعيد المواجهة والاشتباك مع الاحتلال في الضفة والقدس، كأهم عوامل الضغط عليه للاستجابة لمطالب الأسرى، وإسقاط جريمة الاعتقال الإداري.

واستنكرت "الأحرار" صمت المؤسسات الحقوقية والإنسانية والصليب الأحمر، التي وصفتها بالعاجزة عن الوقوف في وجه الممارسات الإجرامية التي يمارسها الاحتلال بحق الأسرى، والتي تمثل انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان.

وأعربت الحركة عن دعمها للخطوات النضالية التي تقرها الهيئات القيادية كافةً داخل السجون، مطالبةً ببرنامج عمل وطني موحد لتكثيف الحِراك والفعاليات لنصرة الأسرى وخاصة المضربين عن الطعام.

ويواصل سبعة أسرى، إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، رفضًا لاعتقالهم الإداري، وسط تعقيدات تفرضها سلطات الاحتلال عليهم، وفي ظل ظروف صحية متفاقمة وتزداد خطورتها يوماً بعد يوم.