الساعة 00:00 م
الأحد 03 مارس 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.51 جنيه إسترليني
5.03 دينار أردني
0.12 جنيه مصري
3.87 يورو
3.57 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

غزة.. ارتفاع حصيلة مجزرة "شارع الرشيد" إلى 118 شهيدا

جرحٌ غائر في قلب شيماء.. مغتربة تعلّقت برؤية عائلتها في غزة لتُفاجأ باستشهادهم

عائلة فلسطينية تُفجَع باستشهاد ابنتها وطفليها "جوعى"

لماذا تغتال إسرائيل العلماء والكفاءات في غزة؟

"فصائل المقاومة": المماطلة برفع الحصار يؤدي لما لا يتمناه الاحتلال

حجم الخط
غزة - وكالة سند للأنباء

عقدت فصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، اجتماعها الدوري وناقشت فيه آخر التطورات والمستجدات على الساحة الفلسطينية.

وأكدت الفصائل في بيانها الختامي، الذي تلقته "وكالة سند للأنباء"، تمسكها بالمقاومة كـ "خيار استراتيجي" لحماية ثوابت وحقوق الشعب الفلسطيني الوطنية.

وحمّلت الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن تداعيات المماطلة في رفع الحصار عن غزة والتلكؤ المتعمد في ملف إعادة الإعمار، داعية الوسطاء تحمل مسؤولياتهم قبل فوات الأوان.

وشددت "فصائل المقاومة" على أن "التسويف والمماطلة في ملفي رفع الحصار والإعمار يؤدي إلى ما لا يتمناه الاحتلال".

ودعت إلى استمرار وتصعيد عمليات المقاومة والتصدي للاحتلال وقطعان المستوطنين في الضفة الغربية "وإشعال الأرض لهبًا تحت أقدام الاحتلال الذي لا يردعه إلا صوت الانتفاضة والمقاومة".

وجاء في البيان: "نشدد على دعمنا وإسنادنا لقضية الأسرى الأبطال في سجون الاحتلال وبالأخص الأسرى الإداريين الذين ما زالوا مضربين عن الطعام، وندعو لتصاعد الفعاليات الشعبية والجماهيرية نصرة لأسرانا الأحرار".

وعبّرت "المقاومة" عن رفضها وإدانتها للاعتقال السياسي وقمع الحريات الممارس ضد كوادر وشخصيات اعتبارية وطنية في الضفة الغريبة، مطالبة بتصاعد الفعاليات والمسيرات الرافضة للظلم وتكميم الأفواه.

وأردفت: "ما تشهده أرض الضفة من فلتان أمني وقتل الطلاب في الجامعات والاعتداء على جنازات الشهداء وتكسير رايات الفصائل الفلسطينية تجاوز خطير لكل الخطوط الحمراء، وتتحمل السلطة وأذرعها الأمنية المسؤولية الكاملة عنها وعن تداعياتها".

وأدانت الفصائل اللقاءات التطبيعية "الخيانية"؛ التي تقوم بها لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي بمنظمة التحرير وفي مقر المقاطعة برام الله، "ونؤكد أن هذا العمل المشبوه يشجع بعض الأنظمة للتطبيع مع الاحتلال".

واستنكرت "التهافت العربي المخزي" لتوقيع الاتفاقيات التطبيعية مع الاحتلال واستقبال قادته على الأراضي العربية، "المطبعون العرب الذين فرطوا بتضحيات أمتنا وشعبنا هم شركاء الاحتلال في عدوانه المتواصل والمستمر على شعبنا وقضيتنا".