357 فلسطينياً استشهدوا خلال عام 2021

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

أظهر التقرير الإحصائي السنوي الصادر عن التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين، أن عدد الشهداء الذين ارتقوا خلال 2021، بلغ 355 شهيداً.

وقال الأمين العام لتجمع أسر الشهداء محمد صبيحات، إن التجمع بحث ميدانيا من خلال فروعه في كافة محافظات الوطن وتعبئة الاستمارات الخاصة لجميع الشهداء الذين استشهدوا بفعل الاحتلال الإسرائيلي منذ تاريخ 1/1/2021 وحتى 31/12/2021.

وتوزع الشهداء جغرافياً، 257 من قطاع غزة، 100 شهيد من محافظات الضفة، وفق التقرير.

وبلغ عدد الشهداء الأطفال (أقل من 18 عاماً) 79 شهيداً وشهيدة، ما يُشَكِّل حوالي 22 % من العدد الإجمالي للشهداء عام 2021.

وذكر التقرير، أن عدد الشهيدات الإناث بلغ 69 شهيدةً، ما يُشَكِّل نحو 19 % من مجموع الشهداء في 2021، بينما استشهد 288 من الذكور.

وأشار إلى أن أصغر الشهداء سِنَّاً، أربعة أطفال بعمر العام وجميعهم من قطاع غزة.

ولفت التقرير إلى أن أكبر الشهداء سناً، أمين محمد حمد القولق (90 عاماً) من غزة، والذي استشهد بتاريخ 16/5/2021.

ويُعد شهر أيار/ مايو، هو أكثر  الأشهر دمويةً في 2021، حيث بلغ عدد الشهداء خلاله 286.

وأوضح "صبيحات" أن ارتفاع هذه النسب يعود إلى سهولة التعليمات الّتي يحظى بها جنود الاحتلال بما يتعلق بإطلاق النار من القيادتين السياسية والعسكرية.

ولفت إلى عدم وجود أي ضوابط تحِد من عمليات استهداف أبناء الشعب العزل، بغض النظر عن الفئة العمرية أو الجنس.

وقال "صبيحات" إن سياسة الصمت الدولي المطبق تجاه جرائم الاحتلال، تُشَجِّعه على الاستهتار والاستخفاف بدماء الفلسطينيين بمختلف فئاته العمرية.

وحثَّ المجتمع الدولي ومؤسساته الإنسانية وجهات الاختصاص في السلطة الوطنية إلى ملاحقة الاحتلال وجنوده أمام المحاكم الدولية ومحاسبتهم على جرائمهم الّتي تُعد جرائم حرب.