"المنتدى": الاعتداء على جنازة "أبو عاقلة" تأكيد على بشاعة الاحتلال

حجم الخط
جنازة شيرين
غزة- وكالة سند للأنباء

اعتبر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، اليوم السبت، أن اعتداء جنود الاحتلال الإسرائيلي على جنازة الصحفية الشهيدة شيرين أبو عاقلة، أبلغ تعبير عن مدى بشاعة الاحتلال.

واستنكر "المنتدى"، في بيان له، اعتداء قوات الاحتلال على الجنازة، والصحفيين خلال تغطية مراسم التشييع، في محيط المستشفى الفرنسي وكنيسة الروم الكاثوليك بمدينة القدس.

وفي السياق، شجب "المنتدى" كذلك اعتداء مستوطنين على صحفيين، في منطقة مسافر يطا جنوب الخليل، أثناء تغطيتهم لفعالية منددة بمحاولة الاحتلال تهجير المواطنين من أراضيهم.

وطالب "المنتدى"، المنظمات الدولية وفي مقدمتها الاتحاد الدولي للصحفيين، بتحمل مسؤولياتها أكثر من أي وقت مضى تجاه حماية الصحفيين الفلسطينيين، من تغول الاحتلال الإسرائيلي.

كما طالب الأمم المتحدة، والمفوض السامي لحقوق الإنسان باتخاذ الإجراءات الفورية اللازمة لضمان حق الصحفيين الفلسطينيين بممارسة مهنة الصحافة بعيدا عن كل أشكال القمع الإسرائيلي.

وأصيب 33 فلسطينياً واعتقل 15 آخرون، ظهر أمس الجمعة، خلال اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في تشييع جثمان الشهيدة شيرين أبو عاقلة في مدينة القدس.

واستشهدت الصحفية "أبو عاقلة"، يوم الأربعاء، إثر إصابتها برصاصة أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال تغطيتها اقتحام حي الجابريات، القريب من مخيم جنين.

واستشهاد "أبو عاقلة" أثار ردود فعل فلسطينية وعربية غاضبة (لازالت متواصلة)، ووصفوا ما حدث بـ "جريمة اغتيال بشعة".