الساعة 00:00 م
الخميس 29 سبتمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
3.84 جنيه إسترليني
4.98 دينار أردني
0.18 جنيه مصري
3.44 يورو
3.53 دولار أمريكي

خطوات عملية لإنقاذ الطعام المحترق والمالح

حجم الخط
مطبخ
دبي- وكالات

عندما يتعلق الأمر بالطهي، هناك بعض الخطوات الأساسية التي من شأنها أن تحكُم على وجبتك بالفشل الذريع، من بينها إضافة الملح الزائد، أو الإفراط في الطهي.

على سبيل المثال، الملح الناقص في الطعام يسهُل تداركه بعد تجهيز الوجبة، إلا أن العكس لا يكون ممكنًا دومًا بالضرورة. كذلك فإن طهي الوجبة أكثر من اللازم قد يضيف مذاقًا محترقًا إلى الطعام يجعل من الصعب تغييره أو إزالته، لكن من حُسن الحظ أن هناك دائمًا ما يمكن فعله.

فيما يأتي نستعرض كيف يمكن تصحيح الوجبة الزائدة الملح أو التي أصابها بعض الاحتراق أثناء الطهي، وذلك من دون إهدار بقية المكونات.

تغيير قِدر الطهي لإنقاذ الطعام

يمكن إنقاذ العديد من المكونات بمجرد إخراج محتويات القدر ووضع الطعام من جديد في قدر أو وعاء طهي نظيف، لتدارُك الطهي الزائد واحتراق الطعام.

من الأهمية بمكان تجنب كشط القدر المحترق عند القيام بتلك الخطوة، حسب موقع "ماي كوكينغ سكول" (My Cooking School) للطهي.

ومن المحتمل أيضًا أن تخسري جزءا لا بأس به من كمية وجبتك في قاع القدر المُحترق. وبمجرد حصولك على إناء نظيف جديد مملوء بالطعام، يمكنك تذوقه وإضافة أو تغيير الأشياء حسب الضرورة لتصحيح المذاق.

إضافة التوابل إلى الطعام المُحترق

إذا كان تغيير قِدر الطهي قد ترك لك رائحة أو مذاقا محترقا في وجبتكِ، فغالبًا ما يمكن علاج ذلك عن طريق اللعب بالمكونات قليلًا.

ومن الأشياء التي يمكنها مساعدتك في ذلك بنجاح إضافة مزيد من التوابل أو المكونات الأساسية إلى الطعام.

علي سبيل المثال، إذا كنتِ تنقذين وجبة من "يخنة" الخضراوات، فقد يكون لزيادة بعض التوابل والخضروات إليها تأثير في تبديد وإزالة مذاق الاحتراق بشكل شبه نهائي.

طهي البطاطس في الوجبة المُحترقة

قد يرى البعض هذا الخيار غريبًا، ولكن إذا كان طبقك لا يحتوي بالفعل على البطاطس، فقد تكون تلك طريقة رائعة للتخلص من مذاق الاحتراق في طعامك.

ستحتاجين إلى القليل من الوقت لهذا الخيار، ولكن طبيعة البطاطس تجعلها قادرة على امتصاص النكهات والروائح، وبطبيعة الحال هذا هو الهدف الذي يبحث عنه معظمنا عند حرق الطعام.

للقيام بذلك، فقط قشري حبات قليلة من البطاطس النيئة، ثم ضعيها في قدر الطعام الذي احترق، ودعيها تُطهى بالكامل مدة 45 دقيقة تقريبًا على حرارة متوسطة.

في النهاية لن يكون عليكِ بالضرورة تناول تلك البطاطس، فهي موجودة فقط كوسيلة لامتصاص مذاق الحرق، ويمكن إزالتها والتخلُّص منها بمجرد الانتهاء من ذلك.

إضافة السوائل إلى الطعام المالح

في الحساء واليخنات والوصفات السائلة الأخرى، فإن إضافة قليل من الماء أو أي سائل آخر غير مُملح سوف تخفف من تركيز المذاق اللاذع لوجبتك الزائدة الملوحة.

ولكن قد يؤدي ذلك إلى إضعاف المذاق النهائي لما تصنعينه، وقد تحتاجين لتعزيز الطعام في المقابل بإضافة مزيد من المكونات والتوابل.

كذلك يمكنكِ دومًا استخدام سوائل غنية لتخفيف حدّة الملح في الطعام، فعلى سبيل المثال يمكن إضافة عصير الطماطم إلى الوجبات السائلة عوضًا عن الماء، لكي لا تفقد تركيزها.

الكريمة قد تعالج كل شيء

يمكن للمكونات الكريمية أن تقاوم ملوحة بعض الأطعمة، وحتى أن تخفي مذاق الاحتراق الخفيف من وجبتك بالكامل.

إذا كنتِ تصنعين وجبة سائلة مثل الشوربة، أو حتى متماسكة مثل المعكرونة أو المعجنات، فإن إضافة "الباشميل" أو كريمة الطهي الثقيلة سوف تخفف من حدّة مذاق الملح فيها، لكن لا تستخدمي الكريمة المالحة.

كذلك قد تكون القشدة الحامضة أو الزبادي العادي حلًّا أفضل لوصفات أخرى، وحتى الأجبان الخالية من الملح يمكن استخدامها لتعزيز طبقة كريمية للوصفة المملحة أو المحترقة بشكل خفيف.

بالطبع يسهل هذا الخيار في الوجبات السائلة، وإذا كانت الوجبة من اللحوم أو الدجاج فمن الممكن دومًا سكب طبقة غنية من الباشميل غير المملح أو الجبنة الخالية من الصوديوم عليها لإخفاء أي مذاق مُزعج.

ضاعفي كمية الطعام

إضافة مكونات غير مملحة قد يوزع الملح بشكل أفضل ويبطل تمامًا أي مذاق احتراق في طعامك؛ فقط أضيفي مزيدًا من الخضراوات الغنية بالمذاق والقوام إلى وجبتك، مثل البطاطس والفلفل الملون وغيرها.

يمكنك أيضًا إضافة المكونات إلى الطبق النهائي لتخفيف الملوحة من دون أن تضطري إلى الطهي من جديد.

على سبيل المثال، في صدور الدجاج المالحة أو المعتدلة الاحتراق، فقط أزيلي آثار الملح والاحتراق، ثم امزجيها في صحن من السلطة الخضراء مع الأفوكادو، وتبّليلها فقط بقليل من خل البلسميك ودبس الرمان والكمون حسب الرغبة.

بهذه الطريقة يمكنكِ إخفاء أي أثر غير مرغوب تقريبًا في الطعام مع تجنب إهدار جميع المكونات.

ببساطة.. قشّري آثار الاحتراق

إذا لم يكن صحنك المحترق سائلًا أو قابلًا للتصحيح بأي من الخيارات السابقة، فقد يكون هذا الخيار مناسبًا لك، وفيه ستقومين بإنقاذ أي جزء من الطعام لم يقترب منه الاحتراق بعد بالتقطيع.

قد يقول البعض إن هذا سيتركك أمام وجبة مشوهة، ومع ذلك يمكنك بتلك الطريقة أن توفري هدر كمية الطعام بالكامل، فقط توخّي الحذر لضمان عدم ترك أي بقايا محترقة قد تخرب مذاق الوجبة بالكامل؛ خذي سكينا حادة وشوكة، ثم قلّمي الطعام واقطعي كل الأجزاء المحترقة.

وفي النهاية يمكنكِ دومًا اللجوء إلى بعض الحيل لتجميل صحنك في شكله النهائي قبل التقديم.