بالأرقام..صادرات الصين تتحدى الحرب التجارية

حجم الخط
ارتفاع-صادرات-الصين-990x660.jpg
بكين-وكالة سند للأنباء

عاودت الصادرات الصينية الارتفاع مسجلة زيادة طفيفة خلال يوليو رغم الحرب التجارية مع الولايات المتحدة، وفق ما أظهرت بيانات نشرتها مديرية الجمارك، الخميس.

ووفقاً لبيانات مديرية الجمارك، في الصين، اليوم الخميس، فقد حققت مجمل الصادرات الصينية إلى الخارج زيادة بنسبة 3.3% بالمقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، بعدما تراجعت 1.3% في يونيو.

فيما تراجعت الواردات مجددا بنسبة 5.6%، بعد تراجعها بنسبة 7.3% في الشهر السابق.

وجاءت الأرقام الجديدة أفضل من توقعات المحللين الذين كانوا يترقبون انخفاض الصادرات مجددا (-0.2% بحسب معدل وكالة بلومبرغ)، وتراجعت الواردات بشكل أكبر (-8.8)%.

وبقي الفائض التجاري الصيني مستقرا في يوليو عند 45.05 مليار دولار، مقابل 44.23 مليار دولار في الشهر السابق.

أما مع الولايات المتحدة، فسجل الفائض تراجعا طفيفا إلى 27.97 مليار دولار، بالمقارنة مع 29.9 مليار في يونيو.

وفي ظل الرسوم الجمركية المشددة المتبادلة بين البلدين منذ عام، تراجعت الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة بنسبة 6.46% على مدى عام.

 فيما تراجعت الواردات بنسبة 19.09%، أي بنسب أدنى منها في يونيو، حين بلغ التراجع 7.75% للصادرات و-31.44% للواردات.