"الفرا": لن أستقيل من رئاسة الأزهر

حجم الخط
غزة - وكالة سند للأنباء

قال رئيس جامعة الأزهر في غزة عبد الخالق الفرا ، إنه لن يستقيل من منصبه، وأنه تم تعيينه رئيسا للجامعة وفق أنظمتها وقوانينها.

وأوضح الفرا في تصريح صحفي، أنه تم تعيينه رئيساً للأزهر، تم وفق أنظمة وقوانين الجامعة وبناءً عليه يقدر هذه الأنظمة ويلتزم بها.

ولفت إلى أن القضاء والمحاكم هي الفيصل في النزاع القائم بين مجلس أمناء جامعة الأزهر ونقابة العاملين، وأنه لا يريد أي سلطة.

وبين أن القانون يجيز له تولي رئاسة الجامعة بعد انتهاء فترتين متتاليتين من الرئاسة استمرت لثماني سنوات.

وأضاف: "لن أستقيل ولن أترك الجامعة، لأن ذلك هروب في ظل الخطر الذي تتعرض له جامعة الأزهر".

وأشار أن ما تتعرض له الجامعة أكبر من قضية الرئيس وتعيينه، وهو مسلسل مُخطط له يُراد به الأزهر.

وشدد على أنه ليس من اختصاصات نقابة العاملين التدخل في تعيين رئيس الجامعة، والعمل النقابي عمل شريف.

وتساءل : "هل إغلاق الجامعة بالأقفال والجنازير عمل نقابي؟!، هل الاعتداء الجسدي على موظفي الأزهر وطلبتها وتمزيق الامتحانات في القاعات عمل نقابي؟!".

وذكر الفرا أنه لن يدعو الطلبة للجامعة، في ظل تواجد المسلحين عل أبوابها وغياب الأمن.

وتابع: "الأجهزة الأمنية تنظر وتتابع ما يحصل في جامعة الأزهر، من اعتداءات دون تدخل البتة".

وألمح إلى أن كيان جامعة الأزهر اهتز معنويًا وماديًا وانعكس سلبًا على معدلات إقبال الطلبة، وأنه ليست من صلاحياته تعيين أكاديميين في الجامعة وتغيير أنظمة.

وشدد رئيس جامعة الأزهر في غزة، رفضه التعامل بـ"قانون الغاب"، ويجب لئم الجراح واستعادة عافية جامعة الأزهر كصرح وطني.