فلسطين ستُطالب المجتمع الدولي بوقف الاستيطان

حجم الخط
cve2u.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، إن الرئيس محمود عباس سيلقي كلمة في الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر الجاري.

وأوضح منصور في تصريح لإذاعة "صوت فلسطين" اليوم الأحد، أن الرئيس عباس سيطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن تنفيذ قراراتهم ووقف التصعيد الاستيطاني.

وأشار إلى أنه سيتم التطرق إلى دعوة الدول تقديم تقارير منسجمة مع الفقرة الخامسة من القرار الذي يؤكد على كافة الدول أن تميز العلاقة بين إسرائيل والأراضي المحتلة.

ولفت النظر إلى أن الرئيس عباس سيدعو المجتمع الدولي إلى عدم التعاطي مع الاستيطان باعتباره غير قانوني ومخالف لقرارات مجلس الأمن.

وصرّح منصور: "سيكون هناك جلسة عالية المستوى في أيلول الجاري لمجلس الأمن الدولي برئاسة روسيا حول التقرير الفصلي لتطبيق القرار 2334 الداعي لوقف الاستيطان الإسرائيلي".

وأردف: "فلسطين ستطالب أيضًا بتوفير الحماية الدولية لشعبنا مع ما يتعرض له من انتهاكات وجرائم في عموم الأرض الفلسطينية المحتلة".

وأكد أنه سيتم الدعوة لتوفير الأموال للأونروا وسد العجز في ميزانيتها، وتجديد ولايتها لمدة 3 سنوات مقبلة.

وأعلن السفير منصور أن 5 قمم ستُعقد حول مواضيع من صلب عمل مجموعة "77 والصين" تتعلق بتغيير المناخ وتوفير الأموال من أجل التنمية ومسائل سياسية رفيعة المستوى.

وذكر أنه على هامش اجتماع الجمعية العامة سيعقد اجتماع آخر للإعلان عن انتخاب رئيس المجموعة للعام المقبل، والتحضير للوثيقة التي يتبناها المؤتمر.