"تنفيذية المنظمة" تبحث سبل إجراء الانتخابات العامة

حجم الخط
ZFf7s.jpeg
رام الله - وكالة سند للأنباء

عقدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الأربعاء، اجتماعًا تشاوريًا في مدينة رام الله، لبحث سبل إجراء الانتخابات العامة.

وقال عضو اللجنة التنفيذية، واصل أبو يوسف، إن الاجتماع أكد ضرورة إجراء الانتخابات، كمدخل لإنهاء الانقسام بعد فشل تطبيق الاتفاقيات التي تم توقيعها في القاهرة.

وشدد أبو يوسف على ضرورة ترتيب الوضع الداخلي الفلسطيني، والتأكيد على الديمقراطية الفلسطينية بشأن الانتخابات وتداول السلطة، وكل ما له علاقة بهذا الشأن.

وأضاف، أن الجهود تنصب حول كيفية إزالة العقبات أمام الترحيب الفصائلي والمؤسساتي بإجراء الانتخابات.

وأردف: "يجب بحث التفاصيل المتعلقة بإجراء الانتخابات سواء في كيفية فتح حوار مع الجميع من أجل إزالة العقبات، أو على صعيد القضايا التقنية بما له علاقة بقانون الانتخابات".

وجدد تأكيد منظمة التحرير على إجراء الانتخابات في كل الأرض الفلسطينية، الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس.

وأشار إلى أن الرئيس محمود عباس اجتمع أمس مع رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر، الذي سيذهب بدوره إلى قطاع غزة للقاء حركة حماس والفصائل وبحث كيفية إنجاح هذه الانتخابات.

وأكد أبو يوسف أن الرئيس والقيادة تجري مشاورات مع كل أطراف المجتمع الدولي للضغط على الاحتلال من أجل تذليل العقبات التي يحاول دائمًا وضعها أمام مسار الانتخابات.