"القائمة المشتركة": لن نُشارك في حكومة بوجود "الليكود"

حجم الخط
القائمة المشتركة.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

أعلنت القائمة المشتركة اليوم الخميس، أنها لن تنضم لحكومة إسرائيلية تجمع حزب "أزرق أبيض" مع "الليكود".

وقال النائب العربي في الكنيست، أسامة السعدي، في تصريح صحفي: "إن مثل هذه الحكومة لا تشكل تغييرًا للسياسة المنتهجة في السنوات الأخيرة".

وحصلت القائمة المشتركة على 13 مقعدًا في انتخابات الكنيست الأخيرة.

وأجرى رئيس حزب أزرق أبيض، بيني غانتس أمس الأربعاء اتصالًا مع رؤساء القائمة المشتركة باستثناء التجمع، بحسب ما جاء في حديث "السعدي".

وأردف: "إذا كانت هذه الخطوة مقصودة فسيكون لذلك تأثير على قرارات القائمة التي ترفض إقصاء أي من مركباتها".

وكان الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، كلف مساء أمس الأربعاء "غانتس"، رسميًا بتشكيل الحكومة الإسرائيلية، بعد فشل رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في تشكيلها.

والقائمة المشتركة هي تحالف سياسي يضم 4 أحزاب عربية في الداخل المحتل، وهي الحزب الثالث من حيث الحجم في الكنيست.

وتم الإعلان عن تشكيل القائمة في 23 يناير 2015، وتضم الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، والتجمع الوطني الديمقراطي، والحركة الإسلامية (الجنوبية)، والحركة العربية للتغيير.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية اليوم، أن "غانتس" شرع غداة تكليفه مساء أمس بتشكيل حكومة إسرائيلية، بالاتصال بالأحزاب الإسرائيلية المختلفة بهدف استيضاح مواقفها من الانضمام إلى الحكومة التي ينوي تشكيلها.

ووفقًا للإذاعة  فإن "غانتس أجرى الليلة الماضية مكالمات هاتفية مع 14 رئيس حزب قال بعدها إنه سيبذل كل ما بوسعه من أجل تشكيل حكومة وحدة ليبرالية وواسعة".

وكان "نتنياهو" أعاد الأسبوع الماضي التكليف الذي منحه إياه الرئيس الإسرائيلي لتشكيل الحكومة، بعد أن فشل في الحصول على تأمين أغلبية النواب في الكنيست والذي يتطلب تأييد 61 عضو كنيست على الأقل.

يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى منذ عام 2008 التي تسند فيها مهمة تشكيل الحكومة إلى شخصية غير نتنياهو.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk