نتنياهو: لم نتعهد بشيء في غزة

حجم الخط
26.jpg
القدس-وكالات

زعم رئيس حكومة الاحتلال المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو إن إسرائيل لم تتعهد بأي شيء فيما يتعلق باتفاق وقف إطلاق النار مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال نتنياهو في تصريحات له بمستهل الجلسة الأسبوعية لحكومته اليوم الأحد، إن إسرائيل لم تلتزم بأي شيء وحققت كل أهدافها بشكل تام من العملية العسكرية الأخيرة في غزة.

ونقلت القناة العبرية السابعة قوله: "إن سياستنا الأمنية لم تتغير، وسنحافظ على حرية التصرف بشكل كامل، وسنؤذي أي شخص يحاول إلحاق الأذى بنا".

وجاء هذا التصريح في أعقاب ما تردد من أن إسرائيل تعهدت أثناء محادثات التهدئة عبر الوساطة المصرية والأممية مع الجهاد الإسلامي، عدم العودة إلى سياسة الاغتيالات لبعض القادة الذين ترى فيهم خطرًا مباشرًا على أمنها.

واتهم نتنياهو، حماس بالوقوف خلف عملية إطلاق الصواريخ تجاه بئر السبع. مشيرًا إلى أنه أصدر أوامره فورًا بمهاجمة أهداف الحركة في غزة.

وشدد على أنه "سيفعل كل شيء للحفاظ على أمن إسرائيل".

وشنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر الثلاثاء الماضي عدوانًا كبيرًا على قطاع غزة استمر لمدة يومين بدأ باغتيال القيادي في "سرايا القدس" بهاء أبو العطا وزوجته أسماء.

واستشهد جراء هذا العدوان 34 فلسطينيًا وأصيب 111 آخرين، وتم قصف عشرات المنازل والمنشآت قبل أن يتم التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين الاحتلال وفصائل المقاومة برعاية مصرية.