الساعة 00:00 م
الخميس 29 سبتمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
3.84 جنيه إسترليني
4.98 دينار أردني
0.18 جنيه مصري
3.44 يورو
3.53 دولار أمريكي

اليوم .. الصحفي معاذ عمارنة يفقد عينه للأبد

حجم الخط
معاذ عمارنة.jpg
بيت لحم - وكالة سند للأنباء

كانت ليلة أمس صعبة، كما يُخبر أصدقائه، هو لم ينم، إنه يستعد لأصعب يوم في حياته، حيث خضع المصور الصحفي معاذ عمارنة، صباح اليوم الثلاثاء لعملية جراحية في مدينة القدس تم خلالها استئصال عينه التي أُصيب بها يوم الجمعة الماضي.

ووفقًا لما ذكرته عائلة "عمارنة" لـ "وكالة سند للأنباء"، فإن قرار الأطباء في مستشفى هداسا عين كارم، باستئصال العين المتضررة، كي لا تؤثر على العين السليمة".

أما شظايا الرصاصة التي استقرت في الجمجمة، فستبقى في رأسه، ولن يتمكن الأطباء من إخراجها خشية حدوث نزيف في الدماغ.

وسبق قرار استئصال العين المتضررة، مشاورات طويلة أجرتها عائلة عمارنة، مع أطباء في المستشفى والخارج، ليكن القرار النهائي بضرورة استئصال العين، وعدم التأخر بتنفيذ العملية حفاظًا على بقية حواسه.

وفي صورة أشعة للعين، تظهر الطلقة المعدنية المستقرة في عين "معاذ"، وحجمها ١.٤ سم.

عين عمارنة.jpg
 

وتعرض "عمارنة" (32 عامًا) من بيت لحم، للإصابة برصاصة أطلقها جنود الاحتلال الإسرائيلي أصابت عينه اليسرى، خلال تغطيته فعالية سلمية ضد الاستيطان والجمعة الماضي، شمال الخليل، بالرغم من ارتداءه زياً مميزاً.

إصابة الصحفي "عمارنة" فجّرت حملة تضامن إلكترونية واسعة معه محليًا ودوليًا، حيث دشنّ المغردون على مواقع التواصل وسم #عين- معاذ #عين الحقيقة، ونشروا عليه صوراً لهم وقد أغلقوا عينهم اليُسرى.

ونظم صحفيون ونشطاء عدد من الفعاليات والوقفات الاحتجاجية في الضفة الغربية وغزة تضامناً مع الصحفي "عمارنة".

وأكد الصحفيون المشاركون، على استمرارهم في نقل معاناة الفلسطينيين رغم التضييق والاستهداف.