حماس: الحيّ الاستيطاني بالخليل سياسة ممنهجة لتهويدها

حجم الخط
عضو المكتب السياسي لحركة حماس ماهر عبيد
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس ماهر عبيد، إن إنشاء حكومة الاحتلال حيًّا استيطانيًا جديدًا في مدينة الخليل، يأتي ضمن سياسة ممنهجة مارستها حكومات الاحتلال لتهويد المدينة.

وأضاف عبيد في تصريح وصل "وكالة سند للأنباء" اليوم الاثنين، أن سياسة الأمر الواقع التي تقوم بها حكومة الاحتلال وعصابات المستوطنين، تؤكد أن هناك خطة ممنهجة للسيطرة على الأرض وتهديد حياة أبناء شعبنا.

وبين أن ذلك يتم عبر الاعتداءات التي أصبحت تطال القرى والطرقات في الضفة.

ودعا أهالي مدينة الخليل إلى مواصلة حراكهم ورباطهم في البلدة القديمة والحرم الإبراهيمي، وتكثيف المشاركة الحاشدة في أداء الصلوات في الحرم.

وأضاف في رسالة لقادة الاحتلال "إن تاريخكم المزور الذي تحاولون بناءه في الضفة، مصيره مثل حجارتكم المزورة في بلدة الخليل القديمة التي سقطت بأيدي شباب فلسطين".

ووافق وزير الجيش الإسرائيلي نفتالي بينت، أمس الأحد، على البدء في التخطيط لبناء حي استيطاني آخر في مجمع سوق الجملة في الخليل، وفقًا لما أوردته القناة الـ13 الإسرائيلية.

وأوعز "بينت" لـ"منسق أعمال الحكومة في المناطق" المحتلة، كميل أبو ركن، ولـ"الإدارة المدنية" بالبدء بتخطيط بؤرة استيطانية جديدة في سوق الجملة في الخليل.

وأوضحت القناة "أن الحيّ اليهودي الجديد سوف يخلق سلسلة متصلة بين المسجد الإبراهيمي وحي أبراهام أفينو وبالتالي مضاعفة عدد اليهود في المدينة".