آلاف المصلين يؤدون صلاة الفجر في "الأقصى"

حجم الخط
القدس - وكالة سند للأنباء

أدى الآلاف من المصلين صلاة الفجر، في المسجد الأقصى المبارك، تلبية لدعوة "حملة الفجر العظيم في الأقصى"، التي أطلقت عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وامتلأ المسجد القبلي ومصلى باب الرحمة وساحته بالمصلين الفلسطينيين، الذين توافدوا إلى الأقصى منذ ساعات الفجر رغم الأجواء الماطرة والباردة التي تشهدها مدينة القدس.

وبعد انتهاء صلاة الفجر ردد المصلون التكبيرات والهتافات في ساحات الأقصى، تأكيداً على حمايته ورفضا لانتهاكات سلطات الاحتلال له

وأكد المصلون على حقهم بالصلاة في المسجد الأقصى، والدخول إليه في كل الأوقات دون قيود أو عراقيل من سلطات الاحتلال.

وأضاف المصلون أن الأعداد التي توافدت إلى الأقصى وأدت صلاة الفجر فيه هي رسالة واضحة وتحدٍ لسلطات الاحتلال التي تمادت في انتهاكاتها في الأقصى خلال الأسبوع الأخير.

وشدد المصلون على أن مصلى باب الرحمة سيبقى مفتوحا ولن يغلق رغم الدعوى القضائية التي رفعتها سلطات الاحتلال في محاكمها.

وقال أحد المصلين إنه في الأيام الأخيرة اعتقلت القوات وأبعدت عشرات المصلين عن الأقصى واليوم يوجد الآلاف يعمرون ويصلون في الأقصى المبارك.