لبنان يسدد متأخراته ويستعيد صوته الدولي

حجم الخط
الأمم المتحدة
بيروت -وكالات

أعلنت الأمم المتحدة أنّ لبنان استعاد حقّه بالتصويت في الجمعية العامّة بعد أن سدّد كامل المتأخّرات المستحقّة في ذمّته للمنظمة الدولية.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك خلال مؤتمره الصحفي، إن لبنان دفع متأخراته، لذلك أعيدت للبنان حقوق التصويت بالكامل.

وسدد لبنان مبلغ مليون و310 آلاف و466 دولاراً، وهذه هي المرة الأولى في تاريخ لبنان التي يتم فيها تعليق حقوقه في التصويت.

وأرسل الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش إلى رئيس الجمعية العامة الأسبوع الماضي خطاباً يقول فيه إنّ على لبنان أن يدفع 459 الف دولار لاستعادة حقه في التصويت.

وقالت سفيرة لبنان لدى الأمم المتحدة أمل مدللي، إنّ لبنان دفع ما يتوجب عليه بعد ثلاثة أيام من تعليق حقه في التصويت في الجمعية العامة جراء تخلّفه عن السداد.

وبموجب المادة 19 من ميثاق الأمم المتحدة لا يكون لعضو الأمم المتحدة الذي يتأخر عن سداد اشتراكاته المالية في المنظمة حقّ التصويت في الجمعية العامة، إذا كانت قيمة المتأخّر عليه مساوية لقيمة الاشتراكات المستحقّة عليه في السنتين الكاملتين السابقتين أو زائدة عنها.

وأعلنت الأمم المتحدة الجمعة أنّ عشر دول، بينها لبنان الذي يعاني منذ أشهر من انهيار اقتصادي يُهدد مواطنيه في لقمة عيشهم ووظائفهم، خسرت حقّ التصويت لعدم تسديدها المساهمات اللازمة.