إطلاق سراح إسرائيلي هاجم فلسطينيا

حجم الخط
MfkU3.jpg
القدس-وكالة سند للأنباء

قرر وزير الجيش الإسرائيلي نفتالي بينت، أمس الثلاثاء، إطلاق سراح المستوطن إيليا بن دافيد، بعد يوم من اعتقاله إداريا، بتهمة إلقاء الحجارة على سائق فلسطيني.

واعتقل بن دافيد ( 19 عامًا، من سكان "نوف هجليل" (الناصرة العليا سابقا)،  قبل أسبوع للاشتباه في تورطه في حادث وقع بالقرب من مستوطنة "كوخاب هشاحر" في نوفمبر الماضي.

وتم منعه من لقاء المحامي خلال اعتقاله.

والاثنين، أمرت محكمة إسرائيلية بالإفراج عنه، ولكن بمجرد إطلاق سراحه صدر أمر اعتقال إداري ضده لمدة شهر.

وقد وقع أمر الاعتقال الإداري وزير الجيش بينت، الأمر الذي أثار اليمين ضده، فسارع، يوم أمس، إلى إلغاء الأمر.

وتعتقل إسرائيل إداريا 461 فلسطينيًا، وفقا لبيانات مركز الضمير الفلسطيني لحقوق الإنسان، وفي المقابل لا يوجد حاليا أي معتقل إداري يهودي.