محلل إسرائيلي: تهديدات بينت لحماس فارغة المضمون

حجم الخط
57155.jpeg
القدس - وكالة سند للأنباء

قال المحلل الإسرائيلي بن كسبيت، إن تهديدات وزير الجيش نفتالي بينت لحركة حماس، جاءت فارغة المضمون، في حين أن أفعاله تعكس تأييده لجهود رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو من أجل التوصل إلى تفاهمات مع الحركة.

وأضاف بن كسبيت، في مقال له بصحيفة "المونيتور"، أن أي شخص يصل إلى منصب وزير الجيش سوف يدرك أن الواقع أكثر تعقيدًا مما يبدو.

وأردف: "سيدرك وزير الجيش أنه لا بدّ من دراسة أي عملية عسكرية من جميع جوانبها قبل الإقدام عليها".

واستطرد: "بالتالي، أصبح بينيت مستعدًا لمنح نتنياهو المساحة اللازمة لمواصلة التفاهمات مع حماس".

ونوه: "بينيت يدرك أن أي مواجهة مع حماس الآن قد تعيق العمل على ضم الضفة الغربية، وتعطل جهود إسرائيل المتواصلة ضد القواعد الإيرانية في سورية".

وتابع: "لذلك، سوف يضطر بينت إلى الانتظار قبل تنفيذ خطته لإسقاط حماس من خلال سحق الحركة بحملة جوية طويلة، مع إخلاء السكان المتواجدين في بعض المناطق القريبة من غزة".

واستدرك بن كسبيت: "لكن في هذه اللحظة، تحاول إسرائيل مساعدة حماس، وذلك حتى تظل هذه الجبهة هادئة إلى حين الانتخابات المقبلة".

وبيّن: "الحقيقة أن جبهة غزة رغم كونها مزعجة، لكنها لا تحتل أولوية لدى الجيش الإسرائيلي مقارنة بالجبهات الجديدة والمعقدة التي تشكلت في أعقاب الربيع العربي".