اليابان: إبقاء 12 إسرائيليا على متن سفينة "كورونا"

حجم الخط
القدس - وكالة سند للأنباء

ذكرت إذاعة "مكان" الإسرائيلية، اليوم الاثنين، أن السلطات اليابانية أبقت 12 إسرائيليًا على متن سفينة "دايموند برنسيس" السياحية، الراسية قبالة سواحلها، والتي فُرض عليها الحجر الصحي مؤخرًا.

وأوضحت الإذاعة، أن الجهات المختصة أبقت على الإسرائيليين داخل السفينة الراسية تحسباً لحملهم الفيروس القاتل.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، إصابة 3 إسرائيليين بفيروس كورونا الجديد على متن السفينة.

وقالت الوزارة إن 3 من أصل 15 إسرائيليًا على متن السفينة جرى تشخيص حالتهم على أنهم مصابين بالفيروس.

وأضافت أن حالاتهم مستقرة، وفق ما أوردته صحيفة "يديعوت أحرونوت".

يذكر أن أكثر من 3500 شخص يتواجدون حاليًا داخل سفينة "دايموند برنسيس"، ومن المنتظر أن يستمر الحجر الصحي المفروض عليهم حتى الأربعاء المقبل.

وفي 4 فبراير الماضي، فرضت اليابان الحجر الصحي على السفينة، بعدما رست في ميناء يوكوهاما القريب من العاصمة طوكيو، بسبب وجود حالة إصابة بالفيروس.

ويقارب إجمالي عدد حاملي الفيروس في أنحاء العالم 71 ألفًا. ووصل إجمالي عدد الوفيات في الصين لـ 1770، بعد أن توفي في الـ 24 ساعة الأخيرة نحو 150 شخصًا آخر.

و"كورونا" عبارة عن عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والفيروس الجديد هو العضو السابع في هذه العائلة القاتلة.

ومن أعراض الإصابة بالفيروس، التهابات في الجهاز التنفسي وحمى وسعال وصعوبة في التنفس، في الحالات الأكثر شدة.

ويمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوي والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة والفشل الكلوي وحتى الوفاة، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/ كانون أول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميًا منتصف يناير/ كانون الثاني الماضي.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk