فيفا يحسم الجدل حول عقود اللاعبين بعد أزمة كورونا

حجم الخط
860.jpg
وكالة سند للأنباء

أعلن مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، تعديلات جديدة فى اللوائح الخاصة بعقود اللاعبين مع الأندية، بعد تأجيل كل الدوريات العالمية بسبب فيروس كورونا.

وأصدر "فيفا" 3 تعديلات اتساقا مع المادة 18.2 فى لوائح الاتحاد، وتضمنت تمديد عقود اللاعبين حتى الموعد الجديد لنهاية الموسم، بالإضافة إلى تأجيل تفعيل العقود الجديدة لتبدأ مع الموعد الجديد لانطلاق الموسم المقبل.

وأضاف أنه فى حالة تداخل الموسم، وعدم اتفاق الناديين على موقف اللاعب، تُمنح الأولوية للنادي السابق لإكمال موسمه مع فريقه الأصلي، من أجل ضمان نزاهة الدوري المحلى.

وقال "فيفا" إن تلك الأزمة هي الأولى منذ الحرب العالمية الثانية، ليتسبب وباء كورونا فى أزمات قانونية وتنظيمه أدت لاستفسار اللاعبين والاتحادات المحلية عن موقف عقود وانتقالات اللاعبين.

وأوضح "فيفا" أنه ليس الجهة التي تحدد موعد استئناف البطولات المحلية والقارية، مشيرًا إلى أن ذلك يكون بالتنسيق مع الجهات المسؤولة عن الصحة، مناشدة بأن تكون صحة اللاعبين فى الأولوية.