بسبب "كورونا"

الجامعة العربية تحذر من الأوضاع الصحية للأسرى الفلسطينيين

حجم الخط
القاهرة-وكالات

حذر الأمين العام للجامعة العربية أحمد ابو الغيط من خطورة الأوضاع الصحية التي يتعرض لها نحو خمسة آلاف أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي بظل تفشي فيروس كورونا في إسرائيل.

جاء ذلك في رسالة وجهها، الأمين العام، اليوم الاثنين، إلى المدير العام للجنة الدولية للصليب الأحمر روبير مارديني، بشأن أوضاع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية في ظل خطر انتشار وباء كورونا.

 وأشار إلى غياب الأطباء المتخصصين والأجهزة الطبية لمساعدة المرضى، والنقص الشديد في مواد التنظيف وغيرها من المواد الضرورية.

وناشد الأمين العام، الصليب الاحمر بالقيام بما بوسعه لحمل الحكومة الإسرائيلية على مراجعة مواقفها وسياساتها تجاه الأسرى واتخاذ قرار فوري بإطلاق دفعاتٍ من الأكثر عُرضة لخطر الإصابة تفاديًا لكارثة إنسانية مُحدقة.

ويقبع في سجون الاحتلال نحو خمسة آلاف أسير وأسيرة، من بينهم قرابة 180 طفلًا، و700 أسير يعانون من أمراض مختلفة.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk