الأمن التونسي يحبط "مخططاً إرهابياً" لنشر "كورونا"

حجم الخط
2017_11_3_14_44_30_988.jpg
تونس-وكالات

أعلنت وزارة الداخلية التونسية أمس الخميس، إيقاف عنصر تكفيري، كان يحرض على نشر فيروس كورونا الفتاك في صفوف الأمن.

وأفادت الوزارة في بيان لها بأن وحدات مكافحة الإرهاب أحبطت مخطط العنصر التكفيري، من ولاية قبلي جنوب البلاد، عبر استغلال سلطته المعنوية على باقي العناصر التكفيرية.

وأوضحت أن العنصر التكفيري حرض البقية ممن يخضعون للمراقبة الإدارية ويشتبه بالتقاطهم الفيروس، على تعمد العطس والسعال ونشر البصاق في كل مكان خلال تواجدهم داخل الوحدة الأمنية، بهدف إصابة الأمنيين بالعدوى.

ونقلت الوزارة اعتراف أحد العناصر التكفيرية ممن تم تحريضهم بتلقيه لمثل هذه التعليمات، وعجزه عن القيام بذلك بسبب الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها للحيلولة دون دخوله المقر الأمني.

ويخضع العنصر التكفيري المحرض للتحقيق في الجهاز القضائي لمكافحة الإرهاب، فيما يخضع العنصر الثاني للحجر الصحي الاجباري لحين إتمام التحاليل المخبرية.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk