أصابت جندياً بجراح

مركبة فلسطينية تقتحم حاجزا إسرائيلياً قرب القدس

حجم الخط
0201606041133410.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

 أصيب عصر اليوم الأربعاء جندي إسرائيلي بجراح إثر عملية دهس نفذها شاب فلسطيني شمال مدينة رام الله، وفق معلومات أولية نشرتها وسائل إعلام إسرائيلية، دون التطرق للحالة الصحية للجندي المصاب.

وقالت شرطة الاحتلال في بيان مقتضب لها، مساء اليوم، إن أحد عناصرها أصيب بجراح جراء اقتحام مركبة فلسطينية لحاجز شمالي مدينة رام الله.

وأفادت القناةـ "7" الإسرائيلية، أن مركبة فلسطينية رفضت الانصياع لأوامر التوقف على حاجز للشرطة "الإسرائيلية" على مفرق "عطيرت" شمالي رام الله قبل أن تقتحم الحاجز، ما أدى لإصابة أحد عناصر الشرطة بجراح.

ولفتت القناة نقلًا عن شرطة الاحتلال، النظر إلى أن المركبة انسحبت من مكان العملية باتجاه قرية أم صفا شمالي مدينة رام الله، وأنه تجري حاليًا عمليات بحث عنها.

وبيّنت وسائل إعلام إسرائيلية أخرى، أن شاباً فلسطينياً يقود سيارة مسرعة دهس جنديا إسرائيليا على طريق 465 بالقرب من مستوطنة عطيرت، قبل أن ينسحب من المكان.

وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال انتشرت في منطقة العملية، وشرعت بأعمال بحث عن المنفذ وخاصة في قرية أم صفا المحاذية للمكان.

وكان موقعا موقعا "روتر نت" و"حدشوت بتاخون سدي"، قالا إن مركبة فلسطينية دهست جنودًا إسرائيليين قرب مستوطنة "عطيرت" شمالي مدينة رام الله، على طريق "465" الاستيطاني.

وصباح اليوم استشهد الشاب إبراهيم هلسة (25 عامًا)، عقب إطلاق النار عليه من قبل الجنود المتواجدين على حاجز "الكونتينر" قرب مدينة بيت لحم، بعد تنفيذه عملية دهس وطعن.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنه وقعت عملية دهس وطعن، أعقبها إطلاق قوات "حرس الحدود"، عند حاجز عسكري قرب مستوطنة "معاليه أدوميم"، النار على شاب فلسطيني ترجل من سيارة وأشهر سكينا.

ووفقا للمزاعم الإسرائيلية، توجه الشاب صوب أحد عناصر الشرطة، وطعنه وتسبب له بجراح متوسطة نقل على إثرها إلى المستشفى في القدس لتلقي العلاج.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk