الساعة 00:00 م
الأحد 05 فبراير 2023
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.12 جنيه إسترليني
4.82 دينار أردني
0.11 جنيه مصري
3.7 يورو
3.42 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

هداية حسنين.. الغزية الأولى الفائزة ضمن "أفضل 10 متناظرين" على مستوى آسيا

الشيخ عكرمة صبري: التحريض الإسرائيلي لن يوقف دفاعنا عن الأقصى

علاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون

حجم الخط
القدس - وكالات

انتشر عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي علاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون، ما جعل معظم الأمهات يتسألن هل يعقل وضع قطرات زيت الزيتون عن طريق أنف للرضع لعلاج الزكام؟!

الزكام عند الرضع

وبحسب ما قاله استشاري طب الأطفال الدكتور محمد السيد (من مصر)، يعتبر مرض الزكام من الأمراض الصعبة التي قد تصيب الرضع منذ الولادة، نتيجة انسداد الأنف.

ومن أعراضه، وفق الطبيب السيد، عدم القدرة على التنفس، اضطراب الرضاعة، سيلان في الأنف، آلام بالجيوب الأنفية، تغير في لون المخاط، شخير وفتح الفم أثناء النوم، سعال مستمر.

وأوضح: "ما يؤدي ذلك إلى بكاء الأطفال المستمر لعدم قدرتهم عن التعبير بآلامهم".

مخاطر العلاج بزيت الزيتون

اتفق كل من الدكتور محمد واختصاصية الطب البديل سهام العدل (من القاهرة)، أن علاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون عن طريق الأنف، له مخاطر شديدة، وأهمها:

التهاب مزمن بالجيوب الأنفية عند الرضع. تورم الأغشية المخاطية بصفة مستمرة. إصابة الجهاز التنفسي بالأمراض المزمنة على المدى الطويل.

إصابة الجهاز الهضمي بالأمراض المزمنة مع مراحل تقدم عمر الرضيع. ضعف الجهاز المناعي وليس العكس كما تعتقد الأمهات. خلل في نمو الرضع بالشكل الطبيعي خلال مراحل أعمارهم المتقدمة.

الطريقة الصحية للعلاج

حذر كل من الدكتور محمد، واختصاصية الطب البديل سهام، من علاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون عن طريق الأنف والامتناع نهائيا عن وضع قطراته بفتحاتها.

ونصحا اتباع الطريقة الصحية لعلاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون على النحو التالي:

تدليك صدر وقدم الرضيع مرتين في اليوم بقطرات بسيطة من زيت الزيتون لعلاج الزكام بالطريقة غير المباشرة.

تدليك ظهر الرضيع يوم بعد يوم بزيت الزيتون لعلاج الزكام بالشكل الطبيعي. إضافة قطرات زيت الزيتون إلى ماء استحمام الرضيع لعلاج الزكام دون المعاناة.

الانتظام في مواعيد الرضاعة لتقوية مناعة الرضيع وعلاج الزكام. تنظيف الجيوب الأنفية بالطريقة المحددة من الطبيب المختص. الامتناع عن إعطاء الرضع العلاجات الطبية لعلاج الزكام دون استشارة الطبيب.