سماعات أذن لاسلكية من "إل جي" ذاتية التنظيف

حجم الخط
سيول - وكالات

أعلنت شركة إل جي عن سماعات أذن لاسلكية جديدة تقدم تجربة استماع استثنائية مع صوت نابض بالحياة بفضل تقنية (Meridian Audio).

 وأطلقت الشركة الكورية الجنوبية اسم (HBS-FN6) على السماعة الجديدة، وهي تتبع لمجموعة (TONE Free).

وتأتي هذه السماعات مع ميزة فريدة موجودة داخل علبة الشحن، التي تستخدم تقنية التنظيف (UVnano) الخاصة بالشركة.

وتتميز علبة الشحن بتقنية الأشعة فوق البنفسجية التي تنظف سماعات الأذن باستخدام ضوء الأشعة فوق البنفسجية أثناء شحن سماعات الأذن، مما يقتل البكتيريا والجراثيم التي تعيش داخل سماعات الأذن.

وعرضت الشركة قد عرضت هذا المفهوم لأول مرة في العام الماضي مع سماعات (TONE Free) في كوريا الجنوبية.

ووفقًا للبيان الصحفي لشركة إل جي، فإن علبة الشحن تحافظ على نظافة آذان المستمعين من خلال التخلص من نسبة 99 في المئة من بكتيريا الإشريكية القولونية والمكورات العنقودية الذهبية من هلام الأذن السيليكوني .

وأظهرت العديد من الدراسات أن سماعات الأذن يمكن أن تحتوي على بكتيريا أكثر من لوح تقطيع المطبخ، مما يشير إلى أنها يمكن أن تكون ناقلات محتملة لعدوى الأذن.

وتأتي السماعات باللون الأسود غير اللامع والأبيض اللامع.

 وتتميز بإعدادات صوت (EQ) مخصصة تم تطويرها بواسطة (Meridian Audio) مع توفير كل وضع لأربع إعدادات سابقة فريدة لتقديم تجربة استماع مصممة بشكل مثالي.

كما أنها توفر ميزة عزل الضوضاء التي توفرها أغطية الأذن المريحة التي تحجب معظم الضوضاء الخارجية المشتتة، بينما يتيح وضع الصوت المحيط لمن يرتدونها سماع ما يجري حولهم بضغطة زر.

وتوفر علبة الشحن الصغيرة مدة استماع تصل إلى ساعة بعد الشحن لمدة خمس دقائق.

وتستمر السماعات بالعمل لمدة تصل إلى ست ساعات على شحنة واحدة، بينما تسمح العلبة بشحن السماعات ثلاث شحنات كاملة، مما يمنح المستخدم 18 ساعة من التشغيل الكلي.

وتفتخر السماعات الجديدة بسهولة الاستخدام والمتانة.

 كما أنها تتمتع بتصنيف (IPX4) للحماية من رذاذ الماء والمطر والتعرق أثناء العمل، كما أنها تتميز بدعم الأوامر الصوتية للوصول الصوتي المريح إلى مساعد جوجل أو مساعد آبل على الهاتف الذكي المتصل.

وتسمح أوامر اللمس المضمنة في كل سماعة أذن للمستمع بتشغيل الموسيقى وإيقافها بشكل مؤقت وتخطي المسار الحالي والتحكم فيها بدون الوصول إلى الهاتف.