براتب جزئي 50%

انتهاء أزمة المفصولين من "أونروا" بغزة

حجم الخط
أونروا.jpeg
غزة - وكالة سند للأنباء

أعلن اتحاد الموظفين في وكالة غوث "أونروا" بقطاع غزّة، اليوم الاثنين، انتهاء أزمة ملف المفصولين من وكالة الغوث.

وخلال مؤتمر صحفي قال رئيس الاتحاد أمير المسحال، إن "حوارات جادة بدأت مع إدارة الوكالة خلال الأسبوعيين الماضيين لمناقشة العديد من القضايا الهامة ذات الخلاف وإنهاء حالة الاحتقان".

وأردف "المسحال": "تم القبول الوظائف العشرين التي تم منحها لإقليم غزة ليتم استيعاب الموظفين المفصولين منذ عام 2018 بطريقةٍ استثنائية لتكن بداية لحوارات جادة مع الوكالة".

وأضاف، أنه تم "الاتفاق على عودة جميع الموظفين المفصولين بموجب الاتفاقية الموقعة بين الاتحاد وإدارة الوكالة عام 2018 دونما استثناء على وظائف دائمة وضمن الموازنة العامة الاعتيادية براتب جزئي 50%".

ووفق "المسحال" كما تم الاتفاق على أن يكون الراتب الجزئي هو حالة استثنائية مؤقّتة لهذه الدفعة لحين إيجاد شواغر تتلاءم مع مؤهلاتهم وخبراتهم لتحويلهم إلى دوامٍ كامل وفق الموارد المالية المتاحة.

كما تم الاتفاق على البدء بحواراتٍ جادّة لاستكمال كل الملفات العالقة والخاصة باتفاقية الـ LDC، والموظفين فوق سنة الـ50 الذين فصلوا عام 2018 وإيجاد حلول ملائمة بموجب التفاهمات مع القائم بأعمال المفوض العام السابق.

ودعا "المسحال" "دائرة شؤون اللاجئين الفلسطينيين لمواصلة دعم الاتحاد ومساندته في عملية لاستكمال بعض الملفات العالقة التي لا زالت قيد التفاوض مع إدارة الوكالة في غزة".