الاحتلال يخطر بهدم "بناء إضافي" في منزلين غرب بيت لحم

حجم الخط
هدم.jpeg
بيت لحم-وكالة سند للأنباء

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، بهدم "بناء إضافي" في منزلين مأهولين في قرية الولجة غرب بيت لحم.

وقال الناشط الشبابي في الولجة إبراهيم عوض الله، إن الاحتلال أخطر المواطنين احمد محمد عوض الله، ومحمد عبدالله رباح، بهدم إضافة البناء المستحدثة على منزليهما في منطقة "عين جويزة"، شمال القرية بحجة عدم الترخيص.

وأضاف عوض الله أن الإخطار أمهل صاحبي المنزلين حتى مساء الأحد القادم حتى يقومان بهدم إضافات البناء بأنفسهما، وما لم يتم ذلك ستكون تكاليف الهدم على نفقة صاحبي المنزلين.

وتشهد منطقة عين جويزة في الولجة منذ فترة هجمة استيطانية من قبل الاحتلال تخللها هدم عدد من المنازل والجدران الإستنادية ووقف بناء لعدد آخر من المنازل، بحجة أنها تابعة لسلطة ما يسمى بلدية القدس.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية أخطرت أصحاب منزلين آخرين في بلدة الخضر، بهدم "إضافة بناء" في منزليهما، للذريعة ذاتها.