الساعة 00:00 م
الخميس 29 سبتمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
3.84 جنيه إسترليني
4.98 دينار أردني
0.18 جنيه مصري
3.44 يورو
3.53 دولار أمريكي

تحذير من مخاطر توقف عمل محطة كهرباء غزة

حجم الخط
جمال الخضري.jpg
غزة - وكالة سند للأنباء

حذر رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار في قطاع غزة جمال الخضري، من خطر توقف محطة توليد الكهرباء الوحيدة بالقطاع، بعد منع سلطات الاحتلال إدخال الوقود منذ عدة أيام.

وفي بيان صحفي لـ "الخضري"، اليوم الاثنين، قال إن منع الاحتلال إدخال الوقود، ضمن إجراءات تشديد الحصار، يشكل خطرا على المرافق الصحية ومراكز الحجر الصحي المخصصة للتعامل مع المصابين بفيروس "كورونا".

وبيّن أن توقف المحطة المتوقع غداً الثلاثاء، سُيدخل غزة في مرحلة قاسية جدا، خاصة القطاع الصحي كالمستشفيات وغرف العمليات وأقسام العناية المُركزة وحضَانات الأطفال، إضافة إلى مراكز الحجر الصحي.

وتابع: "أيضًا توقف المحطة له انعكاسات خطيرة على النواحي البيئية، حيث سيصعب حينها معالجة مياه الصرف الصحي، مما سيسبب كارثه بيئية وتلوث خطير لبحر غزة، خاصة في فصل الصيف الذي يشهد ازدحاما على الشواطئ".

وأشار "الخضري" إلى أن عدم توفر الكهرباء والوقود سيهدد قطاع الزراعة، خاصة ونحن في فصل الصيف.

 وذكر أن هذه التعقيدات الكثيرة تنتظر مليوني مواطن، بسبب هذا الواقع الخطير من الحصار المتواصل للعام 14 على التوالي، والاستهداف الذي لا يتوقف في مختلف مجالات الحياة.

وأكد أن هذه الاعتداءات والتقييدات، تأتي في إطار العقوبة الجماعية الذي يمارسها الاحتلال بحق مليوني مواطن في غزة، في مخالفة واضحة وصريحة للقانون الدولي الإنساني.

ودعا "الخضري" المجتمع الدولي للتحرك والتدخل الفوري لإلزام الاحتلال بتنفيذ القانون الدولي الإنساني، ورفع جميع القيود عن السكان المحميين بحكم هذه القوانين والمواثيق الدولية.

وأردف: "نتطلع إلى خطوات ملموسة من الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لإلزام الاحتلال برفع القيود عن دخول الوقود إلى غزة وبالتالي عدم توقف محطة التوليد".

وأعلنت سلطة الطاقة أن محطة توليد الكهرباء في غزة  ستتوقف عن العمل غدًا الثلاثاء، بعد نفاد الوقود لديها، إثر إغلاق الاحتلال لمعبر كرم أبو سالم التجاري منذ أسبوع.

ويعيش سكان قطاع غزة أزمة كهرباء كبيرة، حيث يصلهم التيار 8 ساعات كل 24 ساعة، ومن غير المعروف ما هو البرنامج الذي سوف يكون عليه الحال في حال توقفت المحطة.