مخاوف تناول حبوب منع الحمل

حجم الخط
حبوب منع العمل
بيروت - وكالات

تعتبر وسيلة حبوب منع الحمل من أكثر الوسائل استخداماً بين النساء لتنظيم النسل، لكن هناك بعض المخاوف من استعمالها، منها ما هو حقيقي، ومنه ما هو إشاعات فقط.

وتحتوي حبوب منع الحمل على هرمونات توقف أو تمنع التبويض، بالتالي لا يحدث أيَّ تلقيح أو حمل للمرأة إلا في الحالات التي قد تُخلُّ المرأة فيها بنظام تناول الحبوب.

أنواع حبوب منع الحمل:

• الحبوب الأحادية: تحتوي على نسب متساوية من هرمونيّ الأستروجين والبروجيستيرون.

• الحبوب الثنائية: تحتوي على نسبة ثابتة من هرمون الأستروجين لمدة 21 يومًا، وفي النصف الأول من الدورة الشهرية تقل نسبة الأستروجين.

• الحبوب الثلاثية: تحتوي على نسب ثابتة من هرمون البروجيستيرون، وتتغير نسب هرمون الأستروجين خلال الدورة الشهرية .

مميزاتها:

• سهلة الاستخدام.

• غير مُكلّفة.

• غير مؤلمة.

• متوفرة دائمًا.

عيوبها:

• نسيانها في كثير من المرات.

• تُسبب السمنة واحتباسًا في السوائل.

• قد يُصاحبها غثيان وقيء وتعب.

• مدة تناولها طويلة للغاية.

• تغيرات وتقلبات في المزاج.

• تؤثر على عمل الهرمونات في بعض المرات.

أوقات استخدام حبوب منع الحمل:

• عليك استخدام حبوب منع الحمل وفقًا للتعليمات الموجودة على النشرة، وتؤخذ حبة واحدة من الحبوب كل 24 ساعة.

• تأخذ أول حبة من الشريط في اليوم الخامس من بدء الدورة الشهرية، وتستمر في أخذها لمدة 21 يومًا، وبعد مرور ثلاثة أيام من تناول آخر حبة تبدأ الدورة الشهرية الجديدة، ثمّ تبدأ المرأة بتناول شريط جديد من اليوم الخامس للدورة وهكذا.

• الاستمرار في تناول الحبوب في حال عدم نزول الطمث في أي شهر من الشهور، ومن المهم التأكد من عدم وجود حمل