الاحتلال يصادر تربة وحجارة "واد هياج" في سلفيت

حجم الخط
سلفيت - وكالة سند للأنباء

قال شهود عيان اليوم السبت، إن كسارات ضخمة جرفت التربة وكسرت الحجارة في "واد هياج" خلف الجدار جنوب مستوطنة "اريئيل" شمال سلفيت.

 وقال المزارع إبراهيم طقطق، إن كسارات ضخمة كسرت الحجارة والصخور في واد هياج بعد أن قاموا صادروا تربة الواد.

وأوضح طقطق أن أكثر من ألف دونم يجري تجريفها من قبل قوات الاحتلال لإقامة بنى تحتية فيها لصالح مستوطنة "اريئيل" على حساب أراضي المزارعين.

بدوره، قال الباحث في شؤون الاستيطان خالد معالي، إن جرافات الاحتلال لا تتوقف عن العمل في واد هياج وواد عبد الرحمن ورأس قرة شمال سلفيت دون إخطار أصحاب الأراضي بالمصادرة أو التجريف كما كان يجري سابقا.

 وأوضح معالي، أن ما يجري من أعمال استيطانية يخالف القانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة وأن الاحتلال بصدد إقامة كلية طب في المنطقة المجرفة.