87 يوماً على إضراب الأسير ماهر الأخرس

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

يواصل الأسير ماهر الأخرس (49 عاما) من بلدة سيلة الظهر جنوب جنين، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ 87 على التوالي، رفضا لاعتقاله الإداري، وسط تدهور شديد في حالته الصحية.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن الوضع الصحي للأسير الأخرس، خطير للغاية، ويعاني حالة إعياء شديد، ولا يقوى على الحركة، كما تأثرت حاستا السمع والنطق لديه.

وأشارت إلى أن حالات تشنج تصيب الأسير الأخرس، وهناك خشية أن تتعرض أعضاؤه الحيوية لانتكاسة مفاجئة في ظل عدم حصوله على المحاليل والمدعمات، الأمر الذي يشكل خطرًا حقيقيًا يهدد حياته بعد هذه الفترة الطويلة من الإضراب.

ودعت الهيئة مؤسسات حقوق الإنسان، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، للضغط على سلطات الاحتلال لإنهاء اعتقاله الإداري، والإفراج عنه فورا، محملا سلطات الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياته.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk